«فرقة لوجينيا» تُحيي حفلا فنيا في جو مُبهج يُجسّد عمق العلاقات العمانية – الإماراتية

شاركت فرقة لوجينيا العمانية أبناء إمارة الفجيرة فرحتهم باليوم الوطني الـ46 لروح الاتحاد الذي يصادف الثاني من ديسمبر من كل عام، الذي أقيم في بيت الفن بإمارة الفجيرة، وذلك في جو احتفالي مبهج يُجسّد عمق الروابط التاريخية، والعلاقات والتشابك الأسري القائم بين البلدين، تحت رعاية الشيخ عبدالله بن سيف الشرقي نائب رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي لبناء الأجسام والبدنية وبحضور عدد من المسؤولين والمشاركين في الاحتفالية.
واستعرضت فرقة لوجينيا العمانية مجموعة متنوعة من المقطوعات الغنائية الشرقية والغربية والكلاسيكية، وقال موسى بن عبدالرحمن البلوشي قائد فرقة لوجينيا العمانية: نحن سعداء بهذا الاحتفالية لأنها مناسبة وطنية عزيزة وغالية على قلوبنا، وجاءت مشاركة الفرقة في الاحتفال بهذه المناسبة ضمن الدعوة التي تلقتها الفرقة من إمارة الفجيرة، لإحياء الاحتفالية الوطنية لديهم عبر مجموعة متنوعة وشيّقة من المعزوفات في جو تتخلله العلاقات الأخوية الطيبة التي تجمع بين البلدين والشعبين الشقيقين . مؤكدا أن فرقة لوجينيا العمانية فخورة بمشاركة الشعب الإماراتي فرحتهم باليوم الوطني الـ46.
وأشار البلوشي إلى أن هناك ارتباطات وعلاقات أزلية بين البلدين وتاريخا وامتدادا عائليا، حيث قدمت الفرقة أغنية عن دولة الإمارات العربية المتحدة من كلمات وألحان الفرقة تُعبّر عن عمق العلاقة بين السلطنة والإمارات العربية المتحدة، حيث نالت الأغنية تفاعلا شيّقا من قِبل الجمهور.
وعن مشاركات «لوجينيا» قال البلوشي: إن أبرز مشاركات الفرقة كانت في دولة الإمارات العربية المتحدة وحصلنا على الشهادات، حيث إن الفرقة قدمت فعاليات متنوعة ومختلفة محليا وخارجيا.