المحادثات السورية تُستأنف اليوم ودمشق تدرس «جدوى» المشاركة

جنيف – أ ف ب: تستأنف بدءا من اليوم الجولة الثامنة من محادثات السلام السورية تحت إشراف الأمم المتحدة، بعد توقف لثلاثة أيام، في وقت تدرس دمشق «جدوى» عودة وفدها إلى جنيف، وفق ما قال مصدر سوري.
وأعلن المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا، أنه يأمل عودة الوفدين الى جنيف بدءاً من اليوم، لاستكمال النقاشات. إلا أن مصدرا سوريا قال لفرانس برس امس «ليس هناك قرار نهائي (بعودة الوفد) حتى الآن، فدمشق ما زالت تدرس جدوى المشاركة». وأضاف «عندما يُتخذ القرار، سيبلغ وفق الطرق الدبلوماسية المعتادة».
في المقابل، أبدت المعارضة جهوزيتها لاستكمال المحادثات اليوم في جنيف، حيث ما زال عدد من أعضائها موجودين. وقال المتحدث الرسمي باسم الوفد يحيى العريضي إن «رئيس الوفد المعارض نصر الحريري سيصل مساء الاثنين» امس إلى جنيف مع بقية الأعضاء. ولفـــت العـــريضـي إلى أن «هنـــاك اجـــتماعاً مقرراً مع المبعوث الخاص اليوم» في الأمم المتحدة لافتا الى أن «موعده التقريبي محدد». ولم تعلن الأمم المتحدة امس الموعد الدقيق لاستئناف الجولة الثامنة التي تركز بشكل خاص على سلتي الدستور والانتخابات.
من جهة أخرى أعلنت الحكومة البريطانية امس تعليق مساعدة تهدف إلى تطوير قوات من الشرطة في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة في سوريا، إثر ورود معلومات أفادت عن اختلاس أموال وتمويل مجموعات متطرفة.