اتفاقية لتدريب 30 عمانيا بين «أوبال» وشركة كيروي الصينية

الرواس: برامج تدريب جديدة تخدم متطلبات قطاع النفط والغاز –
كتب ـ سرحان المحرزي:-

وقعت الجمعية العمانية للخدمات النفطية (أوبال) أمس اتفاقية تعاون مع شركة كيروي الصينية المتمثلة مع معهد فيكتور الدولي لتدريب النفط من الطرف الصيني، وذلك برعاية سعادة حمد بن خميس العامري وكيل وزارة القوى العاملة لشؤون العمل، بفندق جراند حياة، وبحضور سعادة محسن بن خميس البلوشي مستشار وزارة التجارة والصناعة، وبمشاركة وفد من جمهورية الصين الشعبية برئاسة سعادة نائب محافظة مقاطعة شاندونغ الصينية، وجمع من مديري العموم من الجهات الحكومية والرؤساء التنفيذيين للشركات العاملة في قطاع صناعة النفط والغاز.
وقال سعادة حمد بن خميس العامري وكيل وزارة القوى العاملة لشؤون العمل راعي الحفل: تأتي هذه الاتفاقية لتدريب 30 مواطنًا من قطاع النفط والغاز لتدريبهم في مركز تدريب الشركة في مقاطعة شاندونغ في الصين. وتأتي هذه الاتفاقية ضمن العلاقات العمانية الصينية، وهي من بين مشاريع مشتركة كثيرة بين البلدين. وأضاف العامري خلال اللقاء مع نائب حاكم مقاطعة شاندونغ عن رغبة الجانب الصيني واستعدادهم لتدريب أكبر عدد من الشباب العمانيين في مقاطعة شاندونغ. ونأمل أن تكون هناك مزيد من الاتفاقيات لتدريب الشباب لكي يطلعوا على التقنيات الصينية في مجال النفط والغاز.
من جانبه قال الدكتور عامر الرواس: إن الجمعية العمانية للخدمات النفط (أوبال) من خلال أعضائها تسعى إلى نقل البرامج التدريبية إلى مرحلة جديدة وان هذه المرحلة تم تدشينها من خلال برنامج يضم 30 عمانيًا تم ترشيحهم من قبل الشركات الأعضاء في الجمعية للذهاب إلى الصين للتدريب لمدة ثلاثة أشهر والذي سيشمل في تقنيات استخراج النفط والغاز والتكرير وخدماته، وأوضح أن هذا البرنامج يعد نقلةً نوعيةً في مجال التدريب وخدمة جديدة تقدمها الجمعية العمانية لخدمات النفط (أوبال) لأعضاء الجمعية، مشيرًا إلى أن المرحلة ستشهد العديد من برامج التدريب النوعية تخدم متطلبات قطاع النفط والغاز في السلطنة.
وأوضح يانج اكسيان رئيس مجلس إدارة مجموعة كيروي الصينية بأن المجموعة تغطي أكثر من 80 بلدًا في العالم وسلطنة عمان هو سوق مهم في الشرق الأوسط، وقد عملنا على مدى السنوات السبع الماضية في تعزيز المبيعات من خلال تفعيل واستخدام مجموعة كاملة من معدات حفر الأرض، وخدمات الصيانة، والتدريب على المهارات التقنية، بجانب تلبية طلبات الزبائن بما يتناسب مع عمليات التدريب وسوق العمل، كما نقوم ببحث وتطوير الجيل الثاني من الأدوات الذكية لتفعيلها بالسوق العماني.
حيث تنص الاتفاقية بين الجمعية والشركة الصينية على أن يعمل الطرفان معًا على بناء منصة لتدريب الكوادر العمانية المتميزة في تقنية هندسة النفط والغاز، وتأتي هذه الاتفاقية في إطار الجهود المبذولة لدعم المواهب لتنفيذ استراتيجية التطور التقني، هذا وقد وقع الاتفاقية كل من الدكتور عامر الرواس رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للخدمات النفطية (أوبال) ويانج اكسيان رئيس مجلس إدارة مجموعة كيروي الصينية.
ويلتزم بموجب هذه الاتفاقية بتقديم تدريب مجاني لـ30 متدربًا من الجمعية العمانية للخدمات النفطية (أوبال) لمدة 12 أسبوعًا. بحيث تكون أوبال هي المسؤولة عن اختيار 30 مهندس نفط لديهم خلفية في تقنية مجال النفط وتقوم بإرسالهم إلى معهد فيكتور الدولي لتدريب النفط في الصين لتلقي التدريب اللازم.