فرق عمانتل تتوج بسباق الكارتينج للتحمل بالجمعية العمانية للسيارات

احتضنت حلبة مسقط «سبيد واي» بالجمعية العُمانية للسيارات منافسات الجولة الثانية من بطولة اس دبليو اس للكارتينج للتحمل لمدة 6 ساعات، حيث تمكن فريق «عمانتل مكاسب 2» من خطف المركز الأول في ثاني جولات الموسم لسباقات التحمل متقدما على فريق «عمانتل مكاسب» الذي حل ثانيا، وجاء في المركز الثالث فريق «ميناء الدقم»، وفي نهاية السباق قام المقدم فلاح بن عمير الفلاحي عضو مجلس إدارة الجمعية العُمانية للسيارات بتكريم المتوجين بالمراكز الأولى وتسليمهم الكؤوس. وحل رابعا فريق «هاي إف إم»، وفي المركز الخامس فريق «عمانتل أوزون» وفي المركز السادس جاء فريق «عمانتل حياك» وحل في المركز السابع فريق «عمانتل سمعني 2» وجاء في المركز الثامن «عمانتل أوزون 2» وفي المركز التاسع «دِف تيم».
منذ البداية وكانت المنافسة على أشدها في المراكز الأولى وكانت النتائج متقلبة وهو ما ألهب الحماس والمتعة في السباق الذي شارك فيه 9 فرق من سلطنة عُمان وتمكن فريق «عمانتل مكاسب 2» من فرض سيطرته والوصول إلى الصدارة بعدد لفات بلغ 297 لفة، وجاء أفضل توقيت زمني للفريق خلال السباق 1:07.906 دقيقة، وتمكن وصيفه فريق «عمانتل مكاسب» والذي قطع نفس عدد اللفات 297 لفة من حجز المركز الثاني، ولكن بفارق 2.752 دقيقة عن المتصدر وبلغ أفضل توقيت زمني له 1:07.904 دقيقة، بينما جاء في المركز الثالث فريق «ميناء الدقم» والذي قطع 297 لفة أيضا وبلغ أفضل توقيت زمني له وفي السباق 1:07.781 دقيقة. وحل رابعا فريق «هاي إف إم» قطع خلالها 296 لفة وجاء أفضل توقيت زمني له 1:07.926 دقيقة، ليتقدم بتلك النتيجة عن فريق «عمانتل أوزون» الذي احتل المركز الخامس بعدد لفات بلغت 296 وبلغ توقيته الزمني 1:07.9696 دقيقة، وجاء في المركز السادس فريق «عمانتل حياك» وقطع خلال السباق 295 لفة وسجل الفريق أفضل توقيتاته 1:08.167 دقيقة، وحل فريق«عمانتل سمعني 2» في المركز السابع بعدد لفات بلغ 295 وبلغ أفضل توقيتاته 1:07.997 دقيقة، ليتقدم على فريق «عمانتل أوزون 2» الذي حل في المركز الثامن مسجلا 294 لفة وبلغ أفضل توقيت زمني له 1:08.328 دقيقة، بينما قطع «دِف تيم» صاحب المركز التاسع 285 لفة خلال السباق وسجل أسرع توقيت زمني له 1:08.900 دقيقة.
مازن بن سالم السالمي قائد فريق «عمانتل مكاسب 2» صاحب المركز الأول قال: «تأسس الفريق قبل عامين تقريبا ونشارك في عدة بطولات محلية وخارجية في منطقة الخليج، وبحمدِ لله استطعنا الحصول على منصات تتويج متعددة ويتصدر «عمانتل مكاسب 2» فرق السلطنة في عدد النقاط، ونتطلع أن نواصل التصدر إلى نهاية الموسم». وأضاف السالمي: «شارك فريق «عمانتل مكاسب 2» شهر مايو الماضي في النهائيات الكبرى لبطولة اس دبليو اس للكارتنج في العاصمة الفرنسية، ولفت إلى أن هذه المشاركة أكسبت الفريق خبرة كبيرة من خلال الاحتكاك بأبطال العالم وفرق كبيرة مثل بطل العالم «باتيلكو» والفريق الوصيف «سي جي ريسنج»، ويستعد فريق «عمانتل مكاسب 2» لتمثيل السلطنة ببطولة «GKEC» في الجولة الثانية لسباق التحمل «24 ساعة» التي ستقام بتاريخ 24 نوفمبر الجاري في إمارة العين بدولة الإمارات العربية المتحدة، ذلك بعد أن حصد الفريق المركز الثاني في أولى جولات البطولة التي نظمت مؤخرا على حلبة مسقط «سبيد واي» في السلطنة. ولفت السالمي أن «السلامة المرورية» تأتي ضمن أولويات واهتمامات الفريق، وهي رسالة يؤكد عليها دائما، وتعكس الدور الاجتماعي الإيجابي لرياضة المحركات التي تعنى بتفريغ الطاقات الشبابية والتوجيه للأماكن والمعايير السليمة لممارسة مثل هذه الرياضات بشكل آمن والابتعاد عن الطرقات، واختتم السالمي مقدما الشكر للجمعية العُمانية للسيارات على الدور الكبير الذي تقوم به للنهوض برياضة المحركات العُمانية، وهو الذي ساهم بشكل كبير في زيادة الإقبال على مشاركة السائقين والفرق في بطولات رياضة الكارتنج ورفع سقف المنافسة بينهم وهو ما يمكنهم من المشاركة الخارجية وتقديم الأفضل ورفع اسم السلطنة في المحافل الدولية.
أما أنور بن عبد الستار البلوشي قائد فريق ميناء الدقم فقال: يضم فريق ميناء الدقم لسباقات الكارتنج 3 سائقين وقد تم تأسيس الفريق منذ عام ونصف العام، وخلال الفترة الماضية حرص الفريق على الالتزام والمواظبة على التدريب بشكل دوري ومنتظم، وتمكن من اكتساب الخبرة والنهوض بمستواه والتقدم في المراكز والوصول لمنصات التتويج، وكانت أول منصة تتويج للفريق خلال مهرجان مسقط العام الماضي في سباق التحمل لمدة ساعة وتوج فريق ميناء الدقم خلاله بالمركز الثالث، وبعد ذلك تمكن الفريق من الوصول لمنصة التتويج وتوجنا مؤخرا بلقب الجولة الماضية التي احتضنتها السلطنة لسباق الخليج للتحمل«12 ساعة». وأضاف البلوشي: «تعتمد رياضة الكارتنج على الخطط الفنية التي يحددها الفريق، فالفارق بين المراكز يكون أجزاء من الثانية، ويجب على الفريق معرفة الوقت المناسب للدفاع عن اللقب أو الحفاظ على مراكز الصدارة الأولى، أو زيادة السرعة والضغط على المنافسين لتحقيق نتائج أفضل، وغالبا ما ينصب تركيز الفريق أقرب المنافسين له». وعن هدف الفريق خلال الفترة المقبلة قال البلوشي: «نتطلع كفريق «ميناء الدقم» للمشاركة في بطولة العالم للكارتينج التي ستقام منافساتها في فرنسا، وداخل السلطنة نسعى للتعريف بمشروع ميناء الدقم العملاق الذي يقوم بجهود كبيرة على المستوى الاقتصادي، وننتهز الفرصة لتقديم الشكر لميناء الدقم على دعمه الكبير للفريق ونعد ببذل المزيد لتحقيق الإنجازات والوصول لمنصات التتويج في البطولات الكبرى، ويستعد الفريق خلال الفترة المقبلة لتبني بعض المسؤوليات الاجتماعية والتوعوية التي تعود بالنفع على المجتمع».