السلمي يقدم مذكرة احتجاج على احتفال بريطانيا

القاهره-عمان : – نظيمة سعد الدين –
تقدم الدكتور مشعل بن فهم السلمي رئيس البرلمان العربي أمس  بمذكرة احتجاج رسمية لمعالي جون بركاو رئيس مجلس العموم البريطاني، وذلك لقيام رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي بتنظيم احتفالية بالذكرى المئوية لصدور وعد بلفور المشؤوم يوم 2 نوفمبر 2017 م.
قال  السلمي في مذكرة الاحتجاج أنه بدلاً من تقديم الحكومة البريطانية اعتذارا رسميا للشعب الفلسطيني على أبشع ظلم تاريخي وقع على شعب عندما هُجر وطُرد الفلسطينيون من ديارهم إلى مخيمات اللجوء في الوطن والشتات، تقوم رئيسة وزراء المملكة المتحدة بالاحتفال بمرور 100عام على هذا الوعد المشؤوم، امتهاناً لكافة المبادئ الإنسانية والقيم الأخلاقية، واستفزازاً لمشاعر العرب والمسلمين، وتجاهلاً لكل المطالبات العربية والإسلامية لحكومة المملكة المتحدة –  ومنها كتاب رئيس البرلمان العربي إلى رئيس مجلس العموم البريطاني في  مارس 2017 م-  بالعدول عن إحياء ذكرى هذا الوعد المشؤوم ومطالبة حكومة المملكة المتحدة بتقديم اعتذار رسمي للشعب الفلسطيني الذي لا يزال يسدد فاتورة الظلم التاريخي الناتجة عن هذا الوعد المشؤوم الممتد منذ 100 عام من خلال تعرضه للتطهير العرقي والتهجير القسري ومصادرة أراضيه واحتلالها وتشريد مئات الآلاف من أبنائه.
وثمن الدكتور مشعل بن فهم السلمي مطالبة عدد من أعضاء مجلس العموم البريطاني والمنظمات الحقوقية برفض الاحتفال بهذا الوعد المشؤوم، مطالباً مجلس العموم حث حكومة المملكة المتحدة بالاعتراف بحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته الوطنية المستقلة على حدود الخامس من يونيو 1967م وعاصمتها مدينة القدس الشرقية، وفقاً لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.