الفيضانات تغمر بانكوك جراء الأمطار الغزيرة

بانكوك – (د ب أ): استيقظ سكان العاصمة التايلاندية بانكوك، أمس ليجدوا أنفسهم محاطين بمياه الأمطار التي غمرت ما لا يقل عن 55 طريقا رئيسيا، وذلك نتيجة لهطول الأمطار الغزيرة في الساعات الأولى من الصباح.
وذكرت صحيفة «بانكوك بوست» أن خمسة من هذه الطرق بقيت مغمورة بالمياه حتى الساعة الثانية بعد ظهر أمس بالتوقيت المحلي (0700 بتوقيت جرينتش). وتراوح ارتفاع المياه من 30 سنتيمترا إلى مستويات تقترب من المتر.
واعتذر حاكم بانكوك،أساوين كوانموانج، للسكان بعد ظهر أمس وأكد أن مسؤولي مجلس المدينة قد فعلوا كل ما بوسعهم.
ونقلت «بانكوك بوست» عن أساوين القول:«لا أنكر المسؤولية، ولكن الأمطار تجاوزت 200 مليمتر».
وأشار إلى أن هذا لم يتكرر منذ قرابة 25 عاما.
وأوضح السيد أساوين أن نظام الصرف عمل ببطء بسبب كمية الأمطار الكبيرة، رغم أن تجهيزات مجلس المدينة مناسبة وتعمل بكامل طاقتها.
كما قال إن خمس مناطق لا تزال مغمورة بالماء، وهو ما يرجع في المقام الأول إلى تصريف المياه من المناطق التي تتراكم بها للاستعداد لمزيد من الأمطار.
وفاقم ارتفاع منسوب مياه البحر من المشكلة.
جاء ذلك على ما يبدو في رد من حاكم المدينة على شائعات أوحت بأن سدودا في شمال البلاد قد أطلقت كميات كبيرة من المياه عبر بانكوك، وهو ما نفت الحكومة صحته أمس.