المؤتمر العلمي يناقش طرق التشخيص وعلاج الصرع والخلايا الجذعية

تضمن مناقشة آخر ما توصلت إليه الأبحاث العلمية –

تتواصل أعمال المؤتمر العلمي الثاني للجمعية الطبية العمانية، والذي يستمر على مدار ثلاثة أيام متتالية، بتنظيم الجمعية الطبية العمانية بالتعاون مع وزارة الصحة وبمشاركة نحو (400) مشارك من مختلف الدول العربية ودول مجلس التعاون الخليجي والسلطنة، يحاضر فيه 50 محاضراً من كافة الأقطار من أوروبا وآسيا، بالإضافة إلى المحاضرين من السلطنة ليلقوا 50 ورقة علمية، وذلك بمركز عمان للمؤتمرات والعارض.
ويأتي تنفيذ المؤتمر استمرارا لسلسلة المؤتمرات التي نفذت منذ العام 2009 والجديد به هذا العام حضور الجمعية الطبية العُمانية فيه كشريك استراتيجي يدعم تنفيذه وفق رؤية منهجية جديدة تسهم في تطويره والارتقاء به إلى مصاف المؤتمرات الدولية المتقدمة.
تضمن برنامج المؤتمر العديد من المحاضرات العلمية وعن آخر ما توصلت إليه الأبحاث العلمية وأقرته المنظمات العالمية لعدد كبير من التخصصات الطبية المختلفة ويديرها الدكتور عيسى السالمي استشاري أول بقسم الكلى، حيث ألقى الدكتور نبيل اللواتي محاضرة عن أنواع الخلل بالنوم ويعد النوم من أهم أسبابه وطرق التشخيص والعلاج وأهمية الوقاية منه واتباع الأنماط الغذائية الصحية.
بينما قدم الدكتور حميد الوحشي استشاري أمراض الروماتيزم محاضرة أوضح فيها طرق تشخيص أمراض الروماتيزم المختلفة، حيث الأهمية تكمن في التشخيص الاكلينيكي وإن الفحوصات المختبرية ليست بالضرورة تقوم بالتشخيص الصائب ولكن غالبية الفحوصات هي لأجل البحوث العلمية.
وتناول البروفسور خليل الشيخلي مؤسس البورد العراقي لأمراض الأعصاب عن مرض الصرع وأنواعه وطرق التشخيص والعلاج، كذلك تطرق الشيخلي إلى مرض الصرع عند النساء وخاصة الحوامل وما هي الاحتياطات الواجب اتباعها وأنواع العلاج المتوفرة ومن الممكن استخدامها في حالة الحمل وخلال فترة الرضاعة.
وألقى الدكتور ديميري من صربيا محاضرة في طرق تشخيص وعلاج الالتهابات الصدرية موضحا ماهية وكيفية العلاج وكذلك أنواع الالتهابات التي قد تسببها البكتيريا والفيروسات وغيرهما من الخلايا المجهرية، كما قدم الدكتور الآن هولا من الولايات المتحدة محاضرة عن مرض الكلى الفجائي وطرق تجنبها، كما سلط الضوء على طرق التشخيص وأنواع العلاج المتاحة لهذا النوع من التأثير على الكلى.
فيما ألقى الدكتور ترابنياس من البوسنة محاضرة عن أمراض الجهاز العضلي والعظام وطرق العلاج وخاصة العلاج بالخلايا الجذعية، والقت الدكتورة نتالي قوياتاقش من جامعة ألمانيا محاضرة عن أمراض الحساسية وكيفية طرق التشخيص وماهية الطرق الصحيحة المتبعة في المختبرات للوصول إلى التشخيص الأصح وتوفير العلاج الأنسب.
الجدير بالذكر قد تم استعراض خطط وزارة الصحة والجمعية الطبية العُمانية للنهوض بالقطاع الصحي في السلطنة وآخر المستجدات في المجال الطبي محلياً وعالمياً، وسيتعرض كذلك المشاريع الصحية التي تعمل عليها وزارة الصحة في سبيل الارتقاء بالخدمات الصحية، بالإضافة إلى تقديم آخر الأبحاث والتقنيات الحديثة والتي تسهم في تطوير المنظومة الصحية بالسلطنة.