مجموعة محمد البرواني تدعم باحثين عن عمل لتأسيس شركة متخصصة في قطاع النقل

الكيومي: القطاع الخاص بيئة حاضنة وداعمة للشباب –

استجابة للتوجيهات الرامية إلى توفير فرص عمل للشباب، فقد بادرت مجموعة محمد البرواني ممثلة بشركة محمد البرواني لخدمات النفط بالتعاون والتنسيق مع غرفة تجارة وصناعة عمان بتوقيع عقود عمل مع مجموعة من الشباب العمانيين الباحثين عن عمل لتوفير خدمات النقل للشركة، وقد حضر حفل التوقيع سعادة سعيد بن صالح الكيومي رئيس مجلس إدارة الغرفة، والدكتور محمد البرواني رئيس مجلس إدارة مجموعة محمد البرواني والرئيس التنفيذي لشركة محمد البرواني لخدمات النفط.
وقال سعادة رئيس الغرفة حول مبادرة مجموعة محمد البرواني للتعاقد مع شركات شبابية ناشئة: نشكر المجموعة على مبادراتها الدائمة في توفير فرص العمل المباشرة وغير المباشرة ودورها في تأهيل الكوادر العمانية وصقل مهاراتهم في العديد من المجالات، كما أن للمجموعة دورًا كبيرًا في دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وإيجاد البيئة الحاضنة لها ودعمها من خلال العقود والمشاريع، حيث يأتي هذا العقد استجابة للقرار الصادر من مجلس الوزراء الموقر بتوفير فرص عمل للشباب، كما أن مثل هذه العقود لا يسهم في إيجاد فرص عمل لهذه المجوعة وحسب وإنما يعمل على تشجيع الشباب في توسيع مشاريعهم وضم فئات أخرى من الشباب لهم. كما أن هذا العقد الذي تم توقيعه مع مجموعة محمد البرواني توفر خمس فرص عمل للشباب الباحثين. من جانبه قال الدكتور محمد البرواني رئيس مجلس إدارة المجموعة: نحن فخورون بأداء شبابنا فهم مؤهلون وقادرون على تحمل المسؤولية، وعلينا نحن كأصحاب مؤسسات في القطاع الخاص أن ندعمهم ونوفر لهم الظروف المناسبة ليكونوا على قدر أكبر من الإتقان والتفاني في العمل، كما أن علينا أن نعطيهم الأولوية في التوظيف، وأضاف نعمل دائما لتشجيع ودعم الشباب للانخراط في ريادة الأعمال وتبني مشاريعهم الخاصة ليكونوا أصحاب أعمال يوفرون فرص عمل لأقرانهم وألا يجعلوا الوظيفة هي الأساس الذي يبحثون عنه.
وقال المهندس سالم الحارثي الرئيس التنفيذي لشركة محمد البرواني لخدمات النفط: من منطلق إيمانها بضرورة دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة تسعى مجموعة شركات محمد البرواني إلى مساندة الشركات الناشئة ورفدها بالخبرات اللازمة لمواجهة التحديات المفروضة عليها. بفضل الله وقعنا اليوم عقدا مع شركة الوهيج التي ستقدم لنا خدمات نقل موظفي المجموعة.