«المنتدى العالمي لرواد الأعمال» يدعو لتحفيز المسارات غير النفطية

ربط الاحتياجات بالسوق العمانية وتحفيز الشباب على المنافسة –
كتب- محمد الصبحي: دعا المنتدى العالمي لرواد الأعمال الشباب «معا من أجل مستقبل اقتصادي مشرق»، إلى الاهتمام بالأفكار والممارسات الدولية في عالم ريادة الأعمال، وربطها باحتياجات السوق العماني، لتحفيز الشباب على المنافسة.

وجرى تدشين المنتدى بجامعة السلطان قابوس أمس تحت رعاية معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية. ويصاحب فعاليات المنتدى معرض لمنتجات وابتكارات رواد أعمال من السلطنة وخارجها، يشارك فيه 18 شركة طلابية.
وتشير دراسة توجهات الشباب العماني نحو العمل، الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات (عام 2016) إلى أن 44% من الطلبة العمانيين لديهم خطط مستقبلية لإقامة مشاريع صغيرة خاصة بهم بدلاً من البحث عن عمل.
ويكتسب المنتدى أهميته سواء من حيث التوقيت أو المضمون، حيث يأتي في وقت تشهد فيه المنطقة متغيرات اقتصادية متسارعة في ظل التذبذبات المتواترة لأسعار النفط منذ منتصف عام 2014، ما دعا المشاركون إلى تأكيد أهمية إعادة ترتيب المسارات التنموية بعيداً عن مسارات النفط والغاز. وينعقد المنتدى للمرة الثانية في منطقة الشرق الأوسط وهي المرة الأولى التي تستضيفه السلطنة.