إثـــــراء تستقبل وفد تجاري من كندا

مسقط/١٩سبتمبر٢٠١٧/ستقبلت الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات-إثـــراء صباح اليوم وفدي تجاري رفيع المستوى برئاسة سعادة دنيس هوراك، سفير كندى لدى المملكة العربية السعودية والغير مقيم لدى السلطنة وذلك بهدف بحث سبل التعاون التجاري والاستثماري بين البلدين.
وقد ترأس الاجتماع أيمن بن عبدالله الحسني، نائب رئيس غرفة تجارة وصناعة عمان وعضو مجلس إدارة إثــراء و نسيمة بنت يحيى البلوشية، المديرة العامة لتنمية الصادرات والمكلفة بأعمال مدير عام ترويج الاستثمار إضافة إلى ممثلي عدد من شركاء الهيئة من القطاعين العام والخاص. ويرافق سعادته ضمن الوفد الزائر إلى السلطنة المستشار التجاري لدى سفارة كندا محمد علي مايا الخوري، مفوض تجاري في قطاعات النفط والغاز والمعادن؛ بمعية عددٍ من كبار المسؤولين لأسواق المال والبنوك التجارية والرؤساء التنفيذيين لكبرى الشركات الكندية. وقد جرى خلال الاجتماع الذي عقد بمقر إثــــراء استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين والتعريف بالمناخ الاستثماري وتوضيح الفرص والحوافز الاستثمارية التي تقدمها السلطنة للمستثمرين، كما تم إطلاع الوفد على أهم القطاعات الواعدة التي تركز عليها السلطنة ومشاريع البنية الأساسية والمشاريع الاقتصادية التي يعول عليها خلال المرحلة القادمة في جذب رؤوس الأموال الأجنبية. كما ناقش الاجتماع فُرص زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين وبحث سبل تعزيز حضور صادرات الشركات العمانية في السوق الكندي على وجه الخصوص وأمريكا الشمالية بوجه عام. وعقب اللقاء صرحت نسيمة البلوشية، بقولها ” في ضوء الاهتمام بتطوير العلاقات التجارية بين السلطنة وكندا، تم خلال الاجتماع بحث تعزيز التعاون التجاري بين البلدين في عدد من المجالات، وقد أبدى الوفد الزائر رغبته في إيجاد شراكات حقيقة في القطاعات المستهدفة، وسيقوم الوفد بزيارة عدد من الجهات خلال فترة إقامته ”
الجدير بالذكر، ووفقًا لما أشار إليه تقرير “رويال بنك” المصرف المركزي لدى كندا، فإن الاقتصاد الكندي يشهد فترة نمو في الآونة الأخيرة، حيث نجح في إضافة نحو 45،000 وظيفة جديدة، وهو ما يعد أسرع وتيرة نمو سنوية للعمالة منذ أوائل عام 2013. ومن المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 2.6% في عام 2017 وبنسبة 2.1% في عام 2018م.