بعد بريكست .. لندن تريد معاهدة أمنية جديدة مع الاتحاد الأوروبي

لندن في 17 سبتمبر/ العمانية/ أعلنت الحكومة البريطانية اليوم رغبتها في إبرام معاهدة أمنية جديدة مع الاتحاد الأوروبي تتيح استمرار التعاون بين الطرفين في مجال مكافحة الجريمة المنظمة والارهاب بعد خروج بريطانيا من الاتحاد.

ووضحت في بيان أصدرته عشية نشرها وثيقة عمل حول هذا الموضوع أن هدفها هو ابرام معاهدة ” توفر قاعدة قانونية لمواصلة التعاون الشُرطي والأمني والجنائي ” بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وأضاف البيان أن إبرام مثل هكذا معاهدة من شأنه أن يحول دون ظهور ” ثغرات عملانية ” بعد خروج المملكة المتحدة من الاتحاد والمتوقع حصوله في 2019.

وستوضح وثيقة العمل المرتقب صدورها الإثنين القادم ما اذا كانت بريطانيا ستستمر في عضوية يوروبول وهي الهيئة المكلفة مساعدة دول الاتحاد الأوروبي في مكافحة الجريمة الدولية المنظمة والارهاب.

وهذه ليست أول وثيقة عمل تنشرها الحكومة البريطانية بشأن نظرتها الى العلاقة المستقبلية مع الاتحاد الأوروبي في مجال محدد بعد بريكست فقد سبقتها وثائق عمل عدة تناولت خصوصًا مسائل الجمارك والحدود مع ايرلندا والتعاون في مجال الدفاع.

وستلقي رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي خطابها الكبير المقبل عن بريكست يوم الجمعة المقبل بمدينة فلورنسا الايطالية ” القلب التاريخي لأوروبا “. .