ظفار وشمال الباطنة ومسندم تؤهل مشاريع ابتكارية جديدة للمرحلة النهائية لجائزة الغرفة للابتكار

تأهلت مشاريع ابتكارية جديدة للمرحلة الثالثة والنهائية لجائزة الغرفة الابتكار، حيث تأهلت مشاريع تطبيق إلكتروني ذكي لتسهيل التواصل مع ذوي الاحتياجات الخاصة فاطمة بنت عبدالله بن محمد المجينية، ومشروع تصميم وتطوير أنظمة الألواح الشمسية الذكية للدكتور فيشنوباريان سيثومادهافان من مركز محافظتي شمال الباطنة ومسندم، ومن محافظة ظفار تأهلت مشاريع الاستزراع السمكي والنباتي بتحكم أوتوماتيكي وإلكتروني بتغذية ذاتية عن طريق الطاقة الشمسية للمبتكر علي بن سالم بن أحمد الكثيري وفريقه المكون من مصعب الشيداد ولنبى العمري ومريم عتيق، ومشروع تطبيق إلكتروني بعنوان قارئ للمناطق السياحية في السلطنة للمبتكرة أحلام بنت أحمد بن عبدالقوي اليافعية وفاطمة بنت عبدالله الغريبية إلى المرحلة والنهائية من جائزة الغرفة للابتكار التي ينظمها مجلس البحث العلمي بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة عمان، وستدخل هذه المشروعات مع المشاريع الأخرى المتأهلة من مختلف محافظات السلطنة على المنافسة للفوز على المراكز الأولى من الجائزة، والتي ستقام في شهر نوفمبر القادم.
محافظتي شمال الباطنة ومسندم
أقيمت يوم الخميس الماضي في كلية العلوم التطبيقية بصحار فعاليات تقييم النماذج الأولية للمشاريع المتأهلة على مستوى محافظتي شمال الباطنة ومسندم، وذلك للمرحلة الثانية لمسابقة جائزة الغرفة للابتكار، واشتملت الفعالية على تقييم المشاريع المتأهلة الى هذه المرحلة وتقييمها لاختيار مشروعين منها على مستوى كل مركز، واستندت معايير تقييم النموذج الأولي في المرحلة الثانية من جائزة الغرفة للابتكار على عدة محاور كفكرة الابتكار، والتميز وبناء النموذج، ووضوح الفئة المستفيدة، والجدوى العملية للابتكار، والتقرير الفني للنموذج وخطة تحويله للمنتج الابتكاري النهائي.
وتضمنت قائمة المشاريع المتأهلة الى هذه المرحلة على مستوى محافظتي شمال الباطنة ومسندم عدة مشاريع، وهي: مشروع روبورت آلي للتعرف على الحفر في الشوارع وردمها للمبتكر محمد بن أحمد بن عيسى الشحي، ومشروع انتاج غاز الميثان من المخلفات للدكتور محمد بن سيف بن محمد السعيدي، ومشروع تطبيق ذكي لتسهيل التواصل مع ذوي الاحتياجات الخاصة للمبتكرة فاطمة بنت عبدالله بن محمد المجينية، ومشروع وحدة تحلية مستقلة قائمة في الترطيب للدكتور محمد صلاح محمود محمد، ومشروع تصميم وتطوير أنظمة الألواح الشمسية الذكية للدكتور فيشنوباريان سيثومادهافان.
محافظة ظفار
كما شهدت محافظة ظفار تأهيل مشروعان إلى المرحلة الثالثة والنهائية من جائزة الغرفة للابتكار عبر التقييم النهائي للنماذج الأولية للمشاريع الابتكارية في الكلية التقنية بصلالة، وذلك عبر اختيار مشروعين، وهما: مشروع الاستزراع السمكي والنباتي بتحكم آلي إلكتروني للمبتكر علي بن سالم بن أحمد الكثيري، ومشروع تطبيق إلكتروني بعنوان قارئ المناطق السياحية في السلطنة للمبتكرة أحلام بنت أحمد بن عبدالقوي اليافعية.
وتضمنت قائمة المشاريع المتأهلة الى هذه المرحلة عدة مشاريع، وهي: مشروع انتاج الغاز الحيوي من نخالة القمح للدكتور سيفاماني سيلفاراجو، ومشروع الاستزراع السمكي والنباتي بتحكم اوتوماتيكي إلكتروني بتغذية ذاتية عن طريق الطاقة الشمسية للمبتكر علي بن سالم بن أحمد الكثيري، ومشروع تطبيق إلكتروني بعنوان قارئ للمناطق السياحية في السلطنة للمبتكرة أحلام بنت أحمد بن عبدالقوي اليافعية، ومشروع المرشد الذكي للطريق للمبتكرة فاطمة بنت بدر بن علي فاضل، ومشروع نظام النقل اللاسلكي عبر الطاقة الشمسية للمبتكرة أماني بنت مسلم بن بخيت تبوك.