اختتام دورة إدارة البيانات والبنية الأساسية للبيانات المكانية البحرية بمسقط

مسقط في 14 سبتمبر/ اختتمت صباح اليوم دورة (إدارة البيانات والبنية الأساسية للبيانات المكانية البحرية ) التي أقيمت خلال الفترة من (10- 14) سبتمبر الجاري بفندق بارك إن – الخوير، والتي نظمها المكتب الهيدروغرافي الوطني العماني بالبحرية السلطانية العمانية، وشارك فيها عدد من ضباط البحرية السلطانية العمانية، إلى جانب موظفين من المؤسسات الحكومية المدنية ذات الاختصاص، حيث قدم الدورة مجموعة من المدربين المختصين في هذا المجال، وذلك تحت رعاية العميد الركن بحري خميس بن سالم الجابري مدير عام العمليات والخطط بالبحرية السلطانية العمانية.

ويأتي تنظيم هذه الدورة ضمن إسهامات وزارة الدفاع وقوات السلطان المسلحة في المجال التنموي ونشر الوعي حول أهمية البيانات والبنية الأساسية للبيانات المكانية البحرية، وبناء منظور أوسع نطاقا للعمل المشترك والتعاون بين المؤسسات المعنية في هذا المجال، إلى جانب أهمية المعلومات المختصة بالبيانات البحرية لتتكامل مع البيانات المكانية المتعلقة باليابسة، وتوفير المعلومات على طول الخط الساحلي لإسناد التخطيط والتطوير الوطني.

واشتملت الدورة على عدة محاور، أهمها التحديات والعناصر الرئيسية للبنية الأساسية للبيانات المكانية البحرية، وكذلك البيانات المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والمعايير والحوكمة، إلى جانب توضيح أفضل الممارسات لإدارة البيانات ودورها في ضمان نجاح تنفيذ البينية الأساسية للبيانات المكانية الوطنية ، إضافة إلى وضع التصورات المستقبلية حول آلية مشاركة المكتب الهيدروغرافي الوطني العماني والجهات الحكومية الأخرى المعنية بالبيانات البحرية في تعزيز البيانات المكانية البحرية .

وتعد الخدمات التي يقدمها المكتب الهيدروغرافي الوطني العماني بالبحرية السلطانية العمانية من جمع وتحليل بيانات بحرية وإبراز هذه البيانات بالخرائط والمنتجات الأخرى، إحدى مرتكزات تطوير البنية الأساسية للبيانات المكانية البحرية للسلطنة، والتي بلا شك تسهم بفاعلية في خطط التنمية الوطنية.