اشتباكات بين الجيش الصومالي وحركة الشباب توقع 17 قتيلا

القوات الحكومية تسيطر على بلدة حدودية مع كينيا –

مقديشو – (رويترز): قال الجيش الصومالي: إن القوات الحكومية استعادت السيطرة على بلدة حدودية قرب كينيا بعدما اجتاح مقاتلو حركة الشباب الإسلامية المتشددة قاعدة عسكرية هناك أمس، مما أدى لاشتباكات ضارية أسفرت عن مقتل 17 شخصا على الأقل.
وقال الجانبان: إن المتشددين هاجموا القاعدة في بلدة بلد حواء في وقت مبكر من الصباح بسيارة ملغومة يقودها انتحاري قبل أن يقتحموا المجمع.
وقال الميجر محمد عبد الله لرويترز من بلدة بلد حواء «استيقظنا هذا الصباح على تفجير انتحاري بسيارة ملغومة أعقبته معركة شرسة. فقدنا عشرة جنود على الأقل.. وطاردنا الشباب إلى خارج البلدة».
ووفقا للمسؤول العسكري فقد قتل عشرة جنود على الأقل والعديد من مقاتلي الشباب، وأضاف أن عدد القتلى من الجانبين قد يزيد.
وأكد سكان انتهاء القتال في بلد حواء ومغادرة المتشددين للبلدة.
وقال أحد السكان ويدعى أحمد حسن لرويترز «الآن عاد الهدوء إلى بلد حواء وتسيطر القوات الحكومية بالكامل عليها»، وأضاف أنه رأى 13 جثة جرى انتشالها من القاعدة العسكرية.