الظاهرة تحصن 76893 مواطنا ومقيماً

عبري- سعد الشندودي –

بدأ مستشفى عبري المرجعي صباح أمس الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة والتي تستهدف 76893 مواطنا ومقيما بمحافظة الظاهرة للمرحلة الثانية، وذلك برعاية سعادة الشيخ سيف بن حمير آل مالك الشحي محافظ الظاهرة وبحضور سعادة الدكتور درويش بن سيف المحاربي وكيل وزارة الصحة للشؤون الإدارية والمالية وولاة ولايات الظاهرة وأعضاء مجلس الشورى بولايات الظاهرة وعلي بن عبدالله الحبسي مدير عام المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الظاهرة ورؤساء ومديري المؤسسات والدوائر الحكومية بعبري وجمع من الأهالي.
وأشارت الدكتورة زوينة بنت علي الشيبانية، مديرة دائرة الرعاية الصحية الأولية بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الظاهرة إلى أن مرض الحصبة هو مرض شديد العدوى ينتج عن فيروس يصيب الخلايا المبطة للحلق والرئة، ويعد مرض الحصبة من الأسباب الرئيسية لوفاة الأطفال دون سن الخامسة عالمياً، ومن أعراضه ارتفاع في درجة الحرارة، وسيلان شديد وسعال جاف واحمرار وحرقان بالعينين، وطفح جلدي أحمر اللون، وأوضحت أن المرض ينتقل عن طريق العطاس والسعال، والاتصال المباشر بالشخص المصاب، وملامسة إفرازات الأنف والحلق الملوثة بالفيروس.
وقد استعدت محافظة الظاهرة مبكرا للحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة وتم تشكيل لجنة للحملة وفرق فرعية ويتم التحصين للفئة العمرية من 20 إلى 35 سنة والأشخاص الذين لا يتوجب عليهم أخذ اللقاح يتمثلون في الحوامل، والأشخاص المصابين بنقص المناعة، والأشخاص المصابين باللوكيميا (سرطان الدم) أو الأنواع الأخرى من السرطان.
وقدمت فرقة شباب عبري خلال حفل التدشين مشهدا مسرحيا عن أهمية التحصين ضد مرض الحصبة، وألقى مختار بن سعيد المعمري قصيدة شعرية وطنية.