54.21 دولار لبرميل برنت .. تراجع أسعار النفط إثر ارتفاع المخزونات الأمريكية

عمان : تراجعت العقود الآجلة لأسعار النفط الخام خلال الجلسة الأمريكية متغاضية بذلك عن تراجع مؤشر الدولار الأمريكي لأدنى مستوياته منذ الثاني من يناير من عام 2015 وفقاً للعلاقة العكسية بينهما عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي صدرت يوم الجمعة عن الاقتصاد الأمريكي أكبر مستهلك للطاقة عالمياً.
وتراجعت العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي “نيمكس” تسليم 15 أكتوبر المقبل 1.75% لتتداول عند مستويات 48.23 دولار للبرميل مقارنة بالافتتاحية عند 49.09 دولار للبرميل. كما انخفضت العقود الآجلة لخام برنت تسليم 15 نوفمبر المقبل 0.51% لتتداول عند 54.21 دولار للبرميل مقارنة بالافتتاحية عند 54.49 دولار للبرميل، بينما تراجع مؤشر الدولار الأمريكي 0.32% ليتداول حالياً عنذ مستويات 91.37 موضحاً أدنى مستوياته منذ مطلع عام 2015 مقارنة بالافتتاحية عند 91.66.
التقرير الأسبوعي لإدارة معلومات الطاقة لمخزونات النفط الخام أفاد بوجود فائض بنحو 5.4 مليون برميل خلال الأسبوع المنقضي يوم الجمعة مقابل عجز بنحو نحو 4.6 مليون برميل في القراءة الأسبوعية السابقة، متفوقة على التوقعات عند فائض بنحو 4.1 مليون برميل، لنشهد ارتفاع المخزونات إلى نحو 462.4 مليون برميل، والتي تظل ضمن النطاق العلوي للمدى المتوسط لمثل هذا الوقت من العام. كما أوضح التقرير يوم الخميس تراجع مخزونات وقود المحركات لدى الولايات المتحدة أكبر مستهلك للطاقة عالمياً بنحو 3.2 مليون برميل، بينما تظل المخزونات ضمن النطاق العلوي للمدى المتوسط لمثل هذا الوقت من العام، كما انخفضت مخزونات المشتقات المقطرة التي تشمل وقود التدفئة بنحو 1.4 مليون برميل ولا تزال المخزونات أيضا ضمن النطاق العلوي للمدى المتوسط لمثل هذا الوقت من العام.
وشهدت أسعار النفط الخام ارتفاعا طفيفا خلال الجلسة الآسيوية يوم الجمعة مع ختام تداولات الأسبوع، يأتي هذا بعد صدور تقرير وكالة الطاقة الأمريكية يوم الخميس والذي شهد ارتفاعا في المخزونات الأمريكية ليعمل ذلك على الحد من ارتفاع أسعار النفط الخام.
وتتداول العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي حالياً عند المستوى 49.18 دولار للبرميل بعد أن سجل أعلى مستوى عند 49.23 دولار للبرميل بينما قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 49.08 دولار للبرميل وكان قد سجل أدنى مستوى عند 49.05 دولار للبرميل.
وكالة الطاقة الأمريكية أظهرت ارتفاع مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي بقيمة 4.6 مليون برميل من انخفاض سابق بقيمة 5.4 مليون برميل وكانت التوقعات تشير إلى ارتفاع بقيمة 4.1 مليون برميل.
ارتفاع المخزونات الأمريكية يرجع إلى صعوبة الوصول إلى المخزونات بسبب إعصار هارفي والفيضانات الكبيرة المصاحبة له، ليعمل هذا على إيقاف مكاسب النفط الخام، ولكن مستويات الأسعار لا تزال مستقرة إلى حد كبير وذلك يرجع إلى المخاوف بشأن تكون إعصار ارما في الولايات المتحدة وما قد ينتج عنه من انقطاع للإمدادات النفطية.