محافظ شمال الباطنة يصلي العيد في لوى

لوى – عبدالله بن سالم المانعي –

أدى سعادة الشيخ مهنا بن سيف اللمكي محافظ شمال الباطنة أمس صلاة عيد الأضحى المبارك في مصلى العيد بجامع بني هناه بولاية لوى كما أدى الصلاة بمعيته سعادة الشيخ الدكتور سعيد بن حميد الحارثي والي لوى وأدى الشيوخ والوجهاء والأعيان وجموع المواطنين والمقيمين على أرض الولاية الصلاة في مصليات الأعياد الواقعة في القرى الساحلية والجبلية.
وتحدث الخطباء عن مناسبة الحج الأعظم أحد أركان الإسلام الخمسة والوقوف بصعيد عرفات الطاهر وتطرقوا إلى الأضحية وشروطها وأوقات ذبحها مبينين كيف افتدى الخالق تبارك وتعالى سيدنا إسماعيل فلذة كبد سيدنا إبراهيم بذبح عظيم بعد أن ظهرت صدق النوايا امتثالا للرؤيا الحقة
وأكد الخطباء على أهمية صلة الأرحام ونبذ الشحناء والتسامح والعفو واستغلال مواسم الخيرات في الطاعات والمحافظة على أداء الصلوات الخمس في أوقاتها والفرائض الأخرى من زكاة وصوم وحج وصدقة وابتهلوا للخالق جل في علاه أن يحفظ قائد البلاد المفدى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – أعزه الله – وأن يديم على البلاد نعمة الأمن والأمان .
واستقبل سعادة الشيخ المحافظ عقب الصلاة جموع المهنئين في قاعة الولاية الجديدة بولاية لوى حيث قدموا التهنئة بهذه المناسبة وتبادل الأهالي التهاني فيما بينهم وخرج الأطفال يطوفون البيوت للحصول على العيدية وتم ذبح الماشية وبدأت أمس مظاهر الطلعة وقام الأهالي بوضع اللحوم في التنور على أن تستخرج ظهر اليوم .