محافظ الظاهرة يدعو كهرباء مجان لتحسين الخدمات وتكثيف التواصل مع المشتركين

بسبب مشاكل الفوترة وانقطاع الكهرباء في بداية الصيف –

عبري – سعد الشندودي –

نظمت شركة كهرباء مجان ممثلة بالرئيس التنفيذي والإدارة التنفيذية للشركة لقاء لمناقشة الموضوعات المتعلقة باستثمارات شركة كهرباء مجان بولايات الظاهرة وأداء الشبكة الكهربائية والشكاوى المتعلقة بالفوترة لبعض المشتركين لشهر يوليو، وذلك برعاية سعادة الشيخ سيف بن حمير آل مالك الشحي محافظ الظاهرة وبحضور ولاة ولايات الظاهرة وأعضاء مجلس الشورى بولايات الظاهرة ورؤساء ومديري المؤسسات والدوائر الحكومية بعبري وجمع من الأهالي.
تم تقديم عرض مرئي من قبل رئيس وحدة العمليات بشركة كهرباء مجان بالوكالة المهندس خميس بن حميد السعيدي شارحا استثمارات شركة كهرباء مجان بمحافظة الظاهرة لتوسعة وتحسين أداء الشبكة الكهربائية لمواكبة النمو العمراني بولايات الظاهرة. تم مناقشة بعض الانقطاعات في بداية الصيف بولاية ضنك وتم التأكيد على تحسن مؤشرات أداء الشبكة بولايات الظاهرة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي طالب الحضور الكريم بمزيد من الاستثمار في نقل الخطوط الهوائية إلى كوابل أرضية لتحسين المنظر العام وبالخصوص في الأماكن المأهولة بالسكان.
وبعد ذلك قدم إبراهيم بن علي الفارسي مدير أول خدمات المشتركين بشركة كهرباء مجان شرحا مرئيا لنمو عدد المشتركين والطاقة المستهلكة خلال الفترة من 2006 إلى 2016م مواكبة الشركة لهذا النمو من حيث توسعة الشبكة لتلبية الطلب على الطاقة وتوصيل خدمة الكهرباء للمنازل والمنشآت الخاصة والحكومية وطالب بعض الحضور بتسريع توصيل خدمة الكهرباء لبعض المزارع والآبار المرتبطة بالأفلاج، وأما بالنسبة لمركز التواصل، تم توضيح أعمال وخدمات مركز التواصل وأهمية قيام المشتركين بالتواصل مع المركز في حالة وجود استفسارات متعلقة بخدمات الشركة على الرقم المجاني 80078000.

أسباب الزيادة

وأما بالنسبة لفواتير شهر يوليو 2017، فقد قدم المهندس أحمد بن عبدالله الفزاري مدير أول إدارة البيانات بشركة كهرباء مجان شرحاً وافياً لطريقة احتساب الاستهلاك الشهري الأمور المتعلقة بالفوترة مثل التعرفة والقراءات التقديرية واحتساب الشرائح وارتباطها بطول فترة القراءة، وأن سبب ارتفاع بعض فواتير شهر يوليو 2017 عائد إلى ارتفاع متوسط فترة القراءة إلى 43 يوما ولكن لم يرتفع معدل الاستهلاك اليومي حيث بلغ ريالا عمانيا واحدا للمشترك وهذا المعدل هو نفسه لعام 2016 في نفس الفترة ، وإن زيادة متوسط فترة القراءة إلى 43 يوما في شهر يوليو 2017 عائد إلى ارتفاع عدد القراءات التقديرية في شهر يونيو 2017 بسبب انتقال عقد قراءة العدادات من شركة إلى أخرى والمصاحب لفترة شهر رمضان المبارك وعيد الفطر ، وعلماً بأن طول أو قصر متوسط فترة القراءة لا يؤثر إطلاقا على الاستفادة من الشرائح حيث إن الفوترة تحسب على أساس الاستهلاك اليومي.

الاستفادة من التكنولوجيا الرقمية

وحث سعادة الشيخ محافظ الظاهرة بمزيد من الجهود لتحسين خدمات الشركة بولايات الظاهرة وتكثيف التواصل مع المشتركين وفتح قنوات إضافية للتحصيل لتسهيل عملية الدفع والاستفادة من التكنولوجيا الرقمية.
وأما بخصوص القراءات التقديرية، فإن القراءات التقديرية دقيقة من قبل نظام الفوترة وتأخذ متوسط الاستهلاك اليومي لمدة سنة وغير خاضعة للتدخل البشري المباشر حيث إن نظام الفوترة مبرمج بشكل دقيق لحساب القراءات التقديرية وتلغى القراءات التقديرية من قبل نظام الفوترة بمجرد حدوث قراءة فعلية واعتماد القراءة التقديرية لا يؤثر على المبالغ المدفوعة وعلى الاستفادة من الشرائح.
تجدر الإشارة إلى أن شركة كهرباء مجان أكدت بأن فواتير شهر يوليو 2017م فعلية وصحيحة ويعود الارتفاع إلى طول فترة القراءة لبعض المشتركين والزيادة النسبية في الاستهلاك وتسعى شركة كهرباء مجان في الفترة المقبلة لتكثيف التواصل مع جميع المشتركين للرد على الاستفسارات عن طريق مكاتب الشركة ومركز التواصل وقنوات التواصل الاجتماعي والاجتماع المباشر مع أصحاب السعادة المحافظين والولاة وأعضاء مجلس الشورى أو لمجالس البلدية بالإضافة إلى أن الشركة مستمرة في الاستثمار بمحافظة الظاهرة لمواكبة النمو العمراني وتحسين جودة وكفاءة الشبكة.