أكثر من 1.4 مليون مركبة بشوارع السلطنة و18.1% انخفاضا في حوادث الطرق

بلغ إجمالي المركبات التي تسير على طرق السلطنة مليونا و408 آلاف و536 مركبة فيما سجل عدد حوادث الطرق انخفاضا نسبته 18.1% بنهاية يونيو 2017 لتصل إلى ألف و989 حادثا مقارنة بألفين و430 حادثا خلال الفترة نفسها من عام 2016 وفق ما أفادت آخر الإحصائيات الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات والمستندة إلى بيانات مبدئية من شرطة عمان السلطانية.
ونتج عن حوادث الطرق 314 وفاة وألفا و589 إصابة مقارنة بالفترة نفسها من العام 2016 التي شهدت 336 وفاة وألفين و633 إصابة.
ومن بين الوفيات الناتجة عن حوادث الطرق بنهاية يونيو 203 عمانيين، بلغ عدد الذكور منهم 161 والإناث 42 حالة وفاة.
كما بلغ عدد حالات الوفاة جراء الحوادث المرورية خلال تلك الفترة بين الوافدين 111 حالة، 97 منهم ذكور والإناث 14 حالة.
أما الإصابات جراء الحوادث المرورية فمن بينها ألف و172 عمانيا، الذكور منهم 845 والإناث 327، فيما بلغ عدد الإصابات بين الوافدين 417 إصابة منهم 368 ذكرا و49 من الإناث.
من جهة أخرى بلغ عدد المركبات الجديدة في السلطنة ، والذي لا يشمل التصدير من السلطنة إلى الخارج ولا المركبات الحكومية بنهاية يونيو 38 ألفا و649 مركبة مقارنة بـ51 ألفا و503 مركبات تم تسجيلها خلال الفترة نفسها من عام 2016 في انخفاض نسبته 25%.
وبلغ عدد المركبات الخاصة المسجلة 28 ألفا و703 مركبات بانخفاض نسبته 23.4% عن الفترة نفسها من عام 2016م.
كذلك انخفض تسجيل مركبات الأجرة بنسبة 31.9% ليبلغ عدد مركبات الأجرة التي تم تسجيلها حتى نهاية يونيو الماضي 213 مركبة.
وانخفض كذلك تسجيل المركبات التجارية بنسبة 38.7% ليصل حتى نهاية يونيو إلى 6 آلاف و919 مركبة.
وبالمقابل ارتفع تسجيل مركبات التأجير بنسبة 23.2% ليصل الى ألفين و358 مركبة.
وبلغ عدد الدراجات الآلية التي سجلت بنهاية يونيو 330 دراجة آلية بانخفاض بلغت نسبته 8.8%، وانخفض تسجيل مركبات الهيئات السياسية بنسبة 33.3% ليبلغ 30 مركبة.
وانخفض تسجيل الجرارات الزراعية بنسبة 60% ليصل إلى 10 جرارات زراعية، كذلك انخفض تسجيل مركبات تعليم السياقة بنسبة 17.3% لتصل إلى 86 مركبة.