«العلوم الشرعية» تنظم دورتين عن مناسك الحج وسلامة الحجاج

وصل عددهم ٣٠٠ مشارك ومشاركة –
كتب – جمعة بن سعيد الرقيشي –

نظمت كلية العلوم الشرعية مؤخرا في مقرها بالخوير دورتين مكثفتين في مناسك الحج استهدفتا حجاج السلطنة رجالا ونساء مواطنين ومقيمين، حيث تجاوز عدد المشاركين 300 مشارك من الجنسين.
اشتملت كلا الدورتين على 3 محاور، تطرق المحور الأول إلى المسائل الفقهية المتعلقة بمناسك الحج، حيث استعرض الشيخ راشد بن سالم البوصافي رئيس قسم الدراسات الإسلامية والبحوث بوزارة الأوقاف والشؤون الدينية شرحا مفصلا لمناسك الحج، مبتدئا بمحاضرة في الجوانب الإيمانية التي تكتنف شعيرة الحج، ومعرجا بعد ذلك على الأحكام والمسائل الفقهية بشيء من التفصيل، مختتما محاضرته التي امتدت إلى 4 ساعات بوقفة إيمانية لما ينبغي أن يكون عليه الحاج بعد عودته من أداء هذه الشعيرة المقدسة.
وفي المحور الثاني تحدث الفاضل مطر بن سيف بن خلفان الغافري رئيس قسم التعليم المستمر بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الظاهرة، عن الجوانب الصحية المتعلقة بالحجاج، مبينا طبيعة الأجواء الصحية في تلك المشاعر، ومدى إمكانية انتقال الأمراض، واستعرض عددا من الحالات المرضية التي قد تقع للحجاج، مبينا كيفية التعامل معها، كما تطرق إلى أهمية استخدام الكمامات والحفاظ على النظافة الشخصية وغيرها من الجوانب الطبية المهمة، وفي ختام ورقته تحدث عن أصحاب الأمراض المزمنة كالسكري وغيره وأهم الأدوية التي ينبغي للمرضى اصطحابها وكيفية حفظها بطريقة آمنة، كما تناول بالتفصيل مكونات الحقيبة الطبية التي ينبغي لكل حاج اقتناؤها.
بعد ذلك ألقى الملازم أول سعيد بن عامر الهنائي ضابط مركز الدفاع المدني والإسعاف بالمرتفعة، والملازم أول فيصل بن حمدان الخاطري رئيس قسم العمليات والتدريب بإدارة الدفاع المدني بمسقط، محاضرتين منفصلتين تناولتا أمن الحاج وسلامته عند أداء المناسك، بما في ذلك كيفية تعامله مع حالات الزحام، وعند حدوث الحرائق، وقد فصّلا الحديث عن
الحرائق من حيث كيفية نشوئها وأنواعها وكيفية مكافحتها، مع تقديم شرح مفصل لأنواع طفايات الحريق المعتمدة من قبل الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف، تخلل الحديث عرض لنماذج ومواقف لبعض الحالات التي يتعامل معها الدفاع المدني بالسلطنة، وفي ختام المحاضرة أقيمت تجربة عملية لكيفية استخدام مطفأة الحريق، شارك فيها فريق من أجهزة الدفاع المدني حيث قاموا بتعليم المشاركين في الدورة الكيفية الصحيحة لاستخدام طفايات الحريق وذلك من خلال التطبيق العملي في الساحة الخارجية للكلية.
وقد تضمنت الدورة المكثفة العديد من تداخلات المشاركين مع مقدمي أوراق العمل من حيث الأسئلة أو الاستفسارات، كما تخلل الدورة أوقات خاصة لتناول الوجبات وأداء الصلوات.
الجدير بالذكر أن إقامة دورات مكثفة في مناسك الحج تأتي ضمن برنامج الدورات الصيفية المتعلقة بخدمة المجتمع، إسهاما من الكلية في نشر العلم الشرعي وإعانة الناس على أداء العبادات بالطريقة الصحيحة.