أكثر من 50 لوحة فنية تبـرز الحياة البريــة في محافظـة ظفار لـ«فنان الفياب»

كتب -عادل بن مبروك البراكة –

افتتح معالي الشيخ خالد بن عمر المرهون وزير الخدمة المدنية أمس الأول معرض (عجائب الحياة البرية) بعدسة المصور هيثم بن غالب منصور الشنفري (فنان الفياب) بقاعة سمهرم بمركز البلدية الترفيهي ضمن فعاليات مهرجان صلالة السياحي ٢٠١٧، وبدعم من مؤسسة بيت الزبير بحضور سعادة الشيخ سالم بن عوفيت الشنفري رئيس بلدية ظفار رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان صلالة السياحي وعدد من المسؤولين من مختلف الجهات الحكومية والخاصة والذي سوف يستمر لغاية 8 أغسطس الجاري.
مشوار

ويعدّ هيثم الشنفري من المصورين الموهوبين، فهو من محبي تصوير الحياة البرية، إذ يرى أن تصوير الطيور حكاية العمر منذُ الصغر، فعندما تعشق الطيور، تراها بأمان وتتأمل في خلق الرحمن. تأثر هيثم بمجموعة من الأشخاص المقربين والمصورين المبدعين، وبحكم عشقه اللامتناهي للطيور منذ صغره، فقد اختار تصوير الحياة البرية المحور الرئيسي لأعماله.
كانت بداية رحلة هيثم في التصوير الفوتوغرافي في عام 2014، حيث تعلّم على كاميرا ديجيتل صغيرة ومن ثم انتقل إلى كاميرا احترافية. ولم ينتظر هيثم كثيراً لتبرز موهبته للعيان، حيث تمكن في وقت قياسي من المشاركة في عدد كبير من المعارض محليا ودوليا، لعل أبرزها محلياً في عامي2015 و2016: معرض صلالة السياحي، ومعرض العيد الوطني 45 المجيد ، ومعرض ملتقى ظفار، ومعرض أطياف، ومعرض أضواء عمان، ومعرض الحياة الفطرية…أما خارجيا فقد شارك خلال نفس الفترة في معرض دعوها تهاجر بالبحرين، ومعرض ملتقى إبداعات شبابية في الإمارات، ومعرض ألوان بالسعودية.
وقد تمكّن هيثم من الحصول خلال مسيرته الفوتوغرافية على مجموعة من الميداليات والأوسمة والجوائز محلياً ودولياً، إذ نال أوسمة شرفية في كل من إسبانيا وسويسرا ومقدونيا واليونان وأمريكا وأرمينيا. كما حصل على الميدالية الفضية بصربيا واليونان، والبرونزية بكل من أرمينيا واليونان وكذلك بعُمان. ويبقى من أبرز إنجازاته حصوله على لقب فنان الفياب.
احتوى المعرض على اكثر من ٥٠ لوحة فنية تحاكي الحياة البرية في محافظة ظفار التقطتها عدسة المصور هيثم بن غالب منصور الشنفري أبدع من خلالها المصور في التقاط تلك الصور التي تعبر عن الحياة والبيئة البرية في ربوع محافظة ظفار التي تتواجد فيها العديد من المواقع الخصبة التي تبحث عن الإبداع لإبرازها اذ تكفلت عدسة المصور هيثم الشنفري في بروزها ونقل محتواها من خلال عرضها لزوار مهرجان صلالة السياحي الذين توافدت لإمتاع أنظارها بما تحوية تلك الصور من جماليات خلابة لمكنونات وأسرار الحياة البرية في محافظة ظفار . وحول المعرض قال معالي الشيخ خالد بن عمر المرهون وزير الخدمة المدنية راعي المناسبة يحتوي المعرض على صور نادرة عن الحياة البرية في محافظة ظفار، التي تميز في التقاطها المصور هيثم الشنفري ، كما يحتوي المعرض على صور للطيور النادرة مما يستحق المعرض للزيارة والاطلاع على ما يحتويه المعرض من مميزات تجسد الحياة البرية في محافظة ظفار .
قال المصور هيثم بن غالب منصور الشنفري: المعرض يعتبر المعرض الشخصي الأول لي شخصيا كما انه يعتبر المعرض الأول في السلطنة مختص بالحياة البرية في ظفار، حيث يحتوي المعرض على أكثر من ٥٠ لوحة فنية ومتنوعة بالحياة البرية والثراء البيئي في محافظة ظفار.
وأضاف الشنفري أتمنى ان أكون قد وفقت في اختيار الصور المعروضة في المعرض وهنا أتقدم بالشكر لمعالي الشيخ خالد بن عمر المرهون وزير الخدمة المدنية ولمؤسسة بيت الزبير لدعهم الكامل للمعرض وعلى رأسهم معالي محمد الزبير، ولدائرة المهرجان ونخص بالذكر سعادة الشيخ سالم بن عوفيت الشنفري رئيس بلدية ظفار رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان صلالة السياحي.