ولاية لوى تدشن الأسبوع الاجتماعي بمحاضرة عن الابتزاز الإلكتروني

يتضمن أنشطة واسعة لخدمة المجتمع –
لوى – عبدالله بن سالم المانعي –
دشنت ولاية لوى فعاليات الأسبوع الاجتماعي التطوعي الرابع لهذا العام، الذي تنظمه جمعية المرأة العمانية بولاية لوى بالتعاون مع دائرة التنمية الاجتماعية بشناص ومؤسسات حكومية وخاصة ومع الفرق الأهلية التابعة لنادي السلام بفرع لوى وفرق رسالة وحصاد، ومتطوعي حرمول، وذلك برعاية المكرم الشيخ أحمد بن خلفان الغفيلي، عضو مجلس الدولة، بمدرسة أمية بنت قيس.
وأشارت مريم بنت علي المعمرية نائبة رئيسة اللجنة الاجتماعية بالجمعية إلى تنوع الأنشطة لتحقق الاستفادة المطلوبة لمختلف شرائح المجتمع، ويشكل الأسبوع نافذة مطلة ضمن سعي الحكومة في إشراك أفراد المجتمع في تنفيذ خطط وبرامج التنمية المستدامة وإشراك المجتمع في البرامج الإرشادية، وأكدت أن الجمعية حريصة على استفادة أكبر شريحة من مجتمع الولاية من فعاليات الأسبوع التي تتضمن حملات تنظيف لشاطئ حرمول وعدد من المساجد والمقابر بالإضافة إلى الزيارات الميدانية للمسنين وتوزيع وجبات إفطار على العمال في مواقع الإنشاءات.
وتوالت الفقرات بتقديم فتيات الجمعية نشيدا بعنوان بلد السلام وكشف العرض المرئي عن الإنجازات الاجتماعية التي قدمتها الجمعية، وقدم المنشد إبراهيم بن علي الكعبي وصلتين إنشاديتين حول العمل التطوعي وقدمت حورية المعمرية ولطيفة الفارسية من المحكمة الابتدائية بلوى محاضرة حول ظاهرة الابتزاز الإلكتروني التي تفشت في الآونة الأخيرة، تضمنت كيفية التصدي لهذه الظاهرة، وتقديم الحماية لأفراد المجتمع من ضعاف النفوس الذين يبثون تجاوزات خاطئة تشكل أرقا كبيرا على الأفراد مع تبيان دور المجتمع في لعب الدور الكبير لاجتثاث هذه الظاهرة من جذورها. حضر احتفالية التدشين فضيلة الشيخ سليمان الخروصي رئيس المحكمة الابتدائية بولاية لوى ولفيف من المدعوين من مديري المؤسسات الحكومية والخاصة والشيوخ والوجهاء والأعيان وجمع من فتيات المجتمع النسوي.