فعاليات متنوعة في ملتقى شباب المعمور الثاني ببهلا

بهلا – أحمد بن ثابت المحروقي –

انطلقت أمس الأول بمدرسة المعمور للتعليم الأساسي ببهلا فعاليات ملتقى شباب المعمور الثاني في نسخته الثانية بتنظيم وإشراف من فريق المعمور التابع لنادي بهلا، وذلك تحت رعاية سعادة سالم بن حمد المفرجي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية بهلا وبحضور أعيان ورشداء وجمع غفير من أهالي بلدة المعمور ببهلا، ويستمر الملتقى حتى منتصف شهر سبتمبر القادم، ويتضمن حزمة من الفعاليات والأنشطة والبرامج المختلفة والمتنوعة والتي تهدف إلى رسم ملامح مستقبلية لمختلف الجوانب التي تنطوي تحت مظلة الفريق وذلك بما يتلاءم مع توجهات أهالي البلد والتعاون مع المؤسسات الخدمية والمجتمعية.
واستهل حفل الافتتاح بتلاوة عطرة من آيات الذكر الحكيم بعدها قدم بدر بن خالد الشعيلي رئيس فريق المعمور «الجهة المنظمة» للملتقى كلمة أكد فيها على أن الملتقى يأتي تواصلا لمختلف الفعاليات والأنشطة التي يسعى الفريق إلى تنظميها والارتقاء بها في شتى المجالات وغرس مبدأ الشراكة الاجتماعية ليكون الفريق المحور الرائد، في تطوير الأنشطة البلدية والمجتمعية، وشكر الجهود التي ساهمت في إنجاح فعاليات انطلاقة الملتقى من مؤسسات داعمة وشركات راعية وأفراد داعيا إياهم الاستمرار في تعزيز دورهم الملموس في مختلف الأنشطة والفعاليات التي ينظمها الفريق والتي تهدف وبشكل كبير إلى استغلال أوقات الشباب الاستغلال الأمثل مختتما كلمته على ضرورة مشاركة المجتمع للفريق في مختلف أنشطته وفعالياته لتحقيق رسالته النبيلة المنوطة به لخدمة الفرد والمجتمع.
وقدمت مجموعة من أوراق العمل المشاركة في حفل الافتتاح حيث قدم الرقيب سليمان بن سعيد الشكيلي من الهئية العامة للدفاع المدني والإسعاف حلقة عمل سلط الضوء فيها على مجموعة من التدابير والإجراءات التي تهدف الى حفظ الممتلكات العامة والأرواح بالإضافة الى تسليط الضوء على عدد من الإجراءات التي تحد من حدوث الحريق والتي تكمن في بداية أسبابها وكيفية التعامل معاها وطرق تجنبها وتعريف الحضور على أنواع الطفايات واختلاف استخدامها وأهمية وجودها في بعض الأماكن التي من الممكن أن تنشب بها الحرائق مختتما محاضرته بتوجيه الحضور على ضرورة تعليم الأبناء كيفية استخدام الطفايات وكيفية التعامل مع الحريق بالشكل المناسب في حال حدوثه.
أما ورقة العمل الثانية قدمها محمد بن حمد بن ناصر الشعيلي رئيس مجلس إدارة شركة الأمن والسلامة حيث تطرق للحديث عن كيفية التعامل مع الخطر وكيفية استخدام قاعدة الأمان وكيفية التعامل مع مخاطر الطريق والتي تكمن في سائق المركبة والطريق وحالات الطقس.
وقام راعي الحفل بافتتاح المعرض المصاحب لانطلاقة الملتقى والتي شارك به قسم التوعية والإعلام ببلدية بهلا بهدف إيصال رسالة توعوية لكيفية المحافظة على المياه والأفلاج بالإضافة إلى المحافظة على كافة الأغذية والتأكد من سلامة صلاحيتها عند شرائها وبعد استخدامها، كما شارك في المعرض الشركة الذهبية لخدمات الأمن والسلامة لتعريف الحضور عما تقوم به الشركة من خدمات في أعمال الصيانة والتركيب ومكافحة الحرائق بكافة أنواعها، بالإضافة الى تركيب أنظمة الأمن والسلامة الخاصة بالمباني والمحلات التجارية.