مركز نزوى الثقافي يختتم ورشة «طريقك نحو عالم الروبوت»

ضمن سلسلة برامجه في مجال العلوم التطبيقية:-
مكتب نزوى- دعاء بنت عبدالله الوردية –
1064447اختتم مركز نزوى الثقافي بمحافظة الداخليّة أمس ورشة «طريقك نحو عالم الروبوت» والتي يقيمها ضمن سلسلة برامجه في مجال العلوم التطبيقيّة، نفّذها مدرّب الروبوت وائل بن خميس التوبي، وتواصلت لمدة خلال هذا الأسبوع في مقرّ النادي العلمي بالمركز، بمشاركة مجموعة من طلاب الصف السادس وحتى الصف الحادي عشر.
شملت الدورة تقديم عدّة محاور، جاء أبرزها التعريف بمكوّنات الروبوت وتركيبها والكيفيّة التي تعمل بها، وطرق توصيله وتشغيله وتسييره، كما تطرّقت الدورة أيضًا لتطبيقات استخدام الروبوت في حياتنا اليوميّة، ومزايا استخدامه والتي يتلخّص أغلبها في تخفيض التكلّفة والجهد البشري المبذول لإنجاز العمل، ورفع الجودة والكفاءة، واختُتِمت الدورة بعقد مسابقة بين أربعة فِرق من الطلاب المشاركين يوظّفون فيها قدراتهم التشغيليّة للروبوت.
وبيّنت الدورة موقع السلطنة في عالم الروبوت، وأهم الإنجازات التي حقّقتها على الصعيد المحلّي والعالمي، وقال التوبي: إن زيادة تفعيل استخدام الروبوت في السلطنة يرتبط طرديًّا بتعزيز العمل في القطاع الصناعي والتقني، وأشار إلى التغييرات المحتملة التي قد تلحق تطورًا كهذا، ومنها الاستغناء عن عدد كبير من الأيدي الكادحة البشريّة مقابل إحلال الأيدي الإلكترونية محلّها.
وكشف أحمد بن عبدالله المصلحي أحد الطلاب المشاركين في الدورة، عن رغبته في توظيف المعارف التي تعلّمها، بدءًا من اقتناء الأدوات والبرامج التي تتطلّبها عملية البرمجة، ومن ثم العمل عليها وتطويرها، للمشاركة في المسابقات المحلّية والدوليّة.
هذا وينوي المركز استئناف الدورة في مراحل أخرى متقدّمة، بحسب ما صرّح بذلك أحمد التميمي مدير المركز.
يُذكر أن جهود السلطنة في العناية بحقل الروبوت، وتعزيز الاهتمام بالكوادر البشرية المطوّرة فيه ليس جديدًا، ويظهر نِتاج ذلك في المسابقات التي تشارك فيها، وقد كان آخرها فوز الطالبان من ذوي الإعاقة السمعية، حمود بن ناصر السعدي وعلي بن ناصر السعدي بالمركز الثالث، في المسابقة العالمية جلوبال روبوت لاختراعات الإنسان الآلي في جامعة جورج واشنطن، وتتويج فريق الكلية التقية بالمصنعة بالمركز الأول في المسابقة الخليجية الثانية للروبوت، المقامة في دولة قطر في نسختها الثانية في مايو 2017.