السلطنة تحتضن وفداً من أطفال الأسرى الفلسطينيين

يزور السلطنة خلال الفترة من 10 إلى 15 يوليو الجاري وفد الأطفال الفلسطينيين من أبناء الشهداء والأسرى ومرافقيهم، وتأتي هذه الزيارة؛ في بادرة عميقة الدلالة على الاهتمام البالغ الذي توليه السلطنة لدعم الشعب الفلسطيني بشتى المستويات والوسائل، حيث تقوم وزارة التنمية الاجتماعية باستضافة هذا الوفد بمركز رعاية الطفولة بالخوض بدعم ورعاية من الطيران العماني وجمعية دار العطاء وجمعية الرحمة للأمومة والطفولة، وذلك للاستفادة من البرامج والخدمات التي يقدمها المركز، حيث أعدت الوزارة برنامجاً سياحياً ترفيهياً للتعرف على أبرز وأهم المعالم والأماكن السياحية والتراثية التي تزخر بها السلطنة.هذا وقد تعرف الوفد أمس على مركز رعاية الطفولة بالخوض، والبرامج التي يقدمها كالبرامج التعليمية والثقافية والدينية والترويحية، وبرامج التهيئة المهنية وإكساب المهارات، وكذلك برامج تقييم أوضاع الأطفال الاجتماعية والصحية والنفسية وذلك تحت إشراف فريق من الخبراء والأخصائيين، وقام الوفد أيضاً بزيارة سوق مطرح والأماكن السياحية المجاورة.
ويتضمن برنامج الوفد الفلسطيني خلال الأيام الأربعة المقبلة زيارة لجامع السلطان قابوس الأكبر ببوشر، والذي يحتوي على مكتبة وقاعة للمحاضرات، وزيارة متحف بيت البرندة الذي يعتبر أحد أبرز المعالم التي توثق تاريخ مدينة مسقط، وذلك من خلال تقديم تاريخ هذه المدينة بأسلوب علمي تفاعلي معتمد على وسائل عرض متطورة، وكذلك مقابلة معالي الشيخ وزير التنمية الاجتماعية، وزيارة حصن الحزم وعين الكسفة بولاية الرستاق، إلى جانب زيارة قلعة نزوى وكهف الهوتة بولاية نزوى.