أمريكا تعلق وارداتها من لحوم البقر البرازيلية بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة

واشنطن – (د ب أ): علقت الولايات المتحدة الأمريكية أمس الأول جميع وارداتها من لحم البقر الطازج من البرازيل، بسبب ما وصفته وزارة الزراعة بـ «مخاوف متكررة بشأن سلامة المنتجات».
وفي مارس، قالت السلطات البرازيلية إنها تحقق في أدلة تفيد بأن المسؤولين الحكوميين كانوا يتلقون رشاوي لتسهيل بيع اللحوم الفاسدة والمنتهية الصلاحية.
وقد فرض عدد من الدول بما فيها أعضاء بالاتحاد الأوروبي واليابان قيودا على الواردات من البرازيل بينما قررت الولايات المتحدة اختبار جميع اللحوم المستوردة من هذه الدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية.
وقالت الولايات المتحدة يوم امس الأول إن 11% من منتجات لحوم البقر الطازجة من البرازيل لم تجتز اختبارات السلامة، مقارنة بنسبة 1% من بقية العالم.
وأضافت أن هيئة السلامة والتفتيش على الأغذية في الولايات المتحدة رفضت 9ر1 مليون رطل (862 طنا) من لحوم البقر الطازجة من البرازيل منذ تقديم التدابير الجديدة، ويشار إلى أن البرازيل هي أكبر مصدر للحوم في العالم، بمبيعات بلغت أكثر من 14 مليار دولار في عام 2016م.