إصابة 6 من رجال الشرطة في مواجهات ليلية بتونس

تونس-(أ ف ب): أصيب ستة عناصر أمن أحدهم حالته خطيرة في أعمال عنف ليل أمس بين قبيلتيْن في «بئر الحفي» من ولاية سيدي بوزيد (وسط)، وفق مصادر متطابقة.
وتحول «خلاف» حصل أمس الأول بين شابيْن في السوق الأسبوعية ببئر الحفي الى عنف بين قبيلتيْهما بعدما قتل أحدهما الآخر طعنا بسكين، وفق ما أفادت مصادر أمنية مراسل فرانس برس.
وقالت وزارة الداخلية في بيان أمس انه تم خلال تلك المواجهات رشق عناصر وسيارات الشرطة بالزجاجات الحارقة ما أدى الى إصابة 4 شرطيين بحروق، واحتراق سيارة أمن.
ولفتت الوزارة الى أن أحد الشرطيين المصابين «حالته خطيرة» ويرقد حاليا بقسم «العناية المركّزة» في مستشفى «الإصابات والحروق البليغة» بولاية بن عروس (شمال شرق).
وأضافت أن شرطييْن آخرين أصيبا جراء رشقهما «بالمقذوفات الصلبة والحجارة».
وأحرق عناصر من «عرش» (قبيلة) القتيل 3 منازل على ملك أقارب القاتل ما استدعى تدخل الشرطة التي استخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريق المواجهات، وفق مسؤول أمني.
ورشق عناصر من قبيلة القتيل الشرطة بالزجاجات الحارقة بحسب المصدر نفسه.
واتصلت فرانس برس بوالي سيدي بوزيد مراد المحجوبي الذي رفض الإدلاء بأي معلومات واصفا ما حصل بأنه «حكاية فارغة».
وفي العاشر من يونيو الحالي أصيب 78 شخصا في مواجهات بين قبيلتين تنازعتا على قطعة أرض في ولاية قبلي (جنوب).