حلقة عمل حول اللائحة الفنية الخليجية للأجهزة والمعدات الكهربائية

نظمت وزارة التجارة والصناعة حلقة عمل حول اللائحة الفنية الخليجية للأجهزة والمعدات الكهربائية منخفضة الجهد أمس لأصحاب المصانع وموردي الأجهزة والمعدات الكهربائية منخفضة الجهد، بحضور المهندس سامي بن سالم الساحب القائم بتسيير أعمال مدير عام المواصفات والمقاييس وعدد من مسؤولي الوزارة.
تهدف هذه اللائحة إلى تحديد المتطلبات الأساسية للسلامة الخاصة بالأجهزة والمعدات الكهربائية منخفضة الجهد، ومتطلبات التوافق الكهرومغناطيسي الواجب استيفائها قبل وضع تلك الأجهزة في السوق، وتجنباً للأضرار التي قد تحصل للمستهلك أو البيئة المحيطة به، وكذلك لتنظيم سوق الأجهزة الكهربائية والمحافظة على سلامة المستهلكين من مخاطرها، والتي سيبدأ تطبيقها بتاريخ 16 /‏‏ 7 /‏‏ 2017م.
وهدفت حلقة العمل إلى تعريف الموردين باللائحة الفنية وأهدافها وتطبيقها والتعريف بشارة المطابقة وأهم واجبات الصانع والمستورد عند وضع وعرض الأجهزة الكهربائية في السوق والإجراءات المتبعة للاستيراد.
وناقشت الحقلة الغايات العائدة على التجار والمستوردين من تطبيق اللائحة وهي توحيد إجراءات التحقق من المطابقة طبقا للوائح والمواصفات القياسية الخليجية الموحدة، والاعتراف المتبادل مع أنظمة المطابقة العالمية، وإزالة العوائق الفنية وتهيئة السوق الخليجي الموحد بشروط منافسة عادلة وموحدة دون إعاقة في المنافذ الجمركية إذا تم الوفاء بمتطلبات هذه اللائحة، وكذلك توضيح التزامات ومسؤوليات الصانع والمستورد بتقديم الوثائق الفنية وإقرار الصانع والمستورد بالمطابقة للوائح الفنية الخليجية كذلك ناقشت الحلقة ضرورة تقيد الشركات بالضوابط المدرجة في اللائحة.