عشرات القتلى والجرحى في تفجير انتحاري بالعراق

امرأة تفجر نفسها بحزام ناسف في سوق بالمسيب –
بغداد – وكالات: قالت مصادر أمنية عراقية إن امرأة فجرت حزامها الناسف في سوق بالمسيب الواقعة شرق مدينة كربلاء أمس، مما أسفر عن مقتل 30 على الأقل وإصابة 35.
وأعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم داعش مسؤولية التنظيم عن الهجوم الذي وقع في بلدة المسيب إلى الجنوب من بغداد. ولم تحدد الوكالة هوية منفذة الهجوم، وقال مصدر أمني إن منفذة الهجوم أخفت القنبلة تحت ملابسها.
وفي البداية قال المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية إن «اعتداء إرهابيا (نفذه) انتحاري يرتدي حزاما ناسفا في السوق الكبير لقضاء المسيب أدى إلى استشهاد 20 مواطنا» قبل ارتفاع العدد إلى ثلاثين قتيلا.
وأكد ضابط برتبة نقيب في شرطة المسيب ومصدر طبي في المستشفى العراقية إصابة 34 شخصا بجروح في هجوم وسط بلدة المسيب التي تقع على بعد نحو 60 كيلومترا إلى جنوب بغداد.