مفوض الاتحاد الإفريقي يبحث الملف الليبي مع الرئيس الموريتاني

نواكشوط – عمان – محمد ولد شينا:-

اختتم مفوض الاتحاد الإفريقي موسى فاقي محمد، أمس زيارة لموريتانيا أجرى خلالها مباحثات مع الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز ناقشات عددا من الملفات في القارة الإفريقية بينها الأزمة الليبية.
وقال المسؤول الإفريقي في تصريحات للصحفيين عقب مباحثاته مع الرئيس الموريتاني، إنه بحث مع المسؤولين الموريتانيين قضايا على رأسها عزيز الأمن والاستقرار في هذه المنطقة وفي إفريقيا بشكل عام.
وأضاف: «تطرقنا خلال اللقاء مع الرئيس محمد ولد عبد العزيز إلى الوضع في ليبيا ومعروف أن الرئيس محمد ولد عبد العزيز عضو في لجنة الاتحاد الإفريقي رفيعة المستوى حول ليبيا، وقد زار وفد من هذه اللجنة مؤخرا ذلك البلد، ويتشكل هذا الوفد من الاتحاد الإفريقي وبعض الدول الأعضاء في اللجنة وضم الوزيرة المنتدبة، واستهدفت الزيارة التشاور مع الأطراف الليبية لتحقيق المصالحة وبغية إيجاد حل لهذه الأزمة خدمة لمصالح الشعب الليبي».
وأشار إلى أن الحديث شمل كذلك «مشروع الإصلاح داخل الاتحاد الإفريقي وتلقينا نصائح الرئيس بهذا الصدد وبإمكاننا القول إن هذه المقابلة كانت جيدة وناجحة».