الجيش السوري وقوات كردية تدخل الرقة مقر داعش

التحالف يرى أن السيطرة النهائية ستستغرق وقتا –
بيروت – (رويترز): قال المرصد السوري لحقوق الإنسان: إن الجيش الحكومي السوري دخل محافظة الرقة أمس، وانتزع السيطرة على قريتين من تنظيم داعش في تقدم يتزامن مع بدء هجوم تدعمه الولايات المتحدة على مدينة الرقة، وتقدم الجيش الحكومي السوري المدعوم من روسيا والفصائل المتحالفة معه صوب محافظة الرقة من محافظة حلب المجاورة حيث انتزعت القوات السورية السيطرة على مساحات واسعة من الأراضي من داعش هذا العام. وتقع القريتان اللتان انتزعهما الجيش وهما خربة محسن وخربة السبع على بعد نحو 80 كيلومترًا من مدينة الرقة، وعلى بعد سبعة كيلومترات جنوب الطريق الرئيسي الذي يربط الرقة بحلب. وتقود قوات سوريا الديمقراطية الحملة المدعومة من واشنطن للسيطرة على الرقة، وقوات سوريا الديمقراطية هي تحالف يضم وحدات حماية الشعب الكردية، ودخلت قوات سوريا الديموقراطية أمس مدينة الرقة، وأعلنت «المعركة الكبرى لتحرير» المدينة بعد ثمانية أشهر على بدء العملية العسكرية الواسعة لاستعادتها. واعتبر التحالف الدولي بقيادة واشنطن، أن السيطرة على الرقة ستشكل «ضربة حاسمة» لداعش، مكررا في الوقت نفسه أن السيطرة النهائية على المدينة ستستغرق وقتًا وستكون صعبة.