استراحة: «قانة».. ولاية خصب

منار العدوية –

وهي أحد أقدم القرى الموجودة في خور شم بولاية خصب محافظة مسندم، وتبدو البيوت الصخرية الموجودة فيها كأنها في الجرف نفسه لذا يصعب على الداخل تمييزها وهو الغرض الأساسي لإنشائها كونها أول خط دفاعي، ويتم الوصول إليها عن طريق البحر، من خلال الزوارق التي تعبر المنطقة فتراها تتوهج عند انعكاس أشعة الشمس عليها ، ويعتمد معظم أهالي القرية في معيشتهم على مهنة الصيد.

كتب عمانية
سراج المسترشد الهادي إلى مناقب سيرة الإمام ناصر بن مرشد
الشيخ المؤرخ النسابة الأديب حميد بن محمد بن رزيق العبيداني النخلي
توفي حوالي سنة 1291 هـ /‏‏ 1874م
هذا الكتاب أو هذه السيرة هي للشيخ المؤرخ حميد بن محمد بن رزيق بن بخيت بن سعيد بن غسان العبيداني النخلي ، شاعر ، أديب ، مؤرخ ، نسابة ، اشتهر بمؤلفاته الكثيرة في التاريخ والشعر والأدب ، يعتبر مؤرخ دولة البوسعيد وشاعرها.
له عدد كبير من المؤلفات في مواضيع شتى ، منها : ( الفتح المبين في سيرة السادة البوسعيدين ) و ( الصحيفة القحطانية ) و ( الصحيفة العدنانية ) و ( السيرة الجامعة ) و ( السيرة الجلية المسماه سعود السعود البوسعيدية ) و ( بدر التمام في سيرة السيد الهمام سعيد بن سلطان بن الإمام ) و ( الشعاع الشائع باللمعان في ذكر أئمة عمان ) وغيرها كثير .
ومن مؤلفاته هذه السيرة التي ذكرناها أعلاه ـ أي ( المسترشد إلى مناقب سيرة الإمام الممجد ناصر بن مرشد ) ، وقد وضعها للحديث عن حياة وسيرة الإمام ناصر بن مرشد بن مالك اليعربي ( 1034هـ ـ 1059هـ ) ، وتقع هذه السيرة في عدة صفحات ، وهي توجد في كتابه المسمى بالصحيفة القحطانية ، وما زال هذا الكتاب مخطوطا لم ير النور إلى الآن .

الصديق الصدوق

إذا المرء لا يرعاك إلا تكلفا
فدعه ولا تكثر عليه التأسفا
ففي الناس أبدال وفي الترك راحة
وفي القلب صبر للحبيب وإن جفا
فما كل من تهواه يهواك قلبه
ولا كل من صافيته لك قد صفا
إذا لم يكن صفو الوداد طبيعة
فلا خير في ود يجيء تكلفا
ولا خير في خل يخون خليله
ويلقاه من بعد المودة بالجفا
وينكر عيشا قد تقادم عهده
ويظهر سرا كان بالأمس قد خفا
سلام على الدنيا إذا لم يكن بها
صديق صدوق صادق الوعد منصفا