فلسطين وكندا تبحثان التعاون وتعثر مفاوضات السلام

رام الله- وفا- بحثت الإدارة العامة للأمريكيتين والكاريبي في وزارة الخارجية الفلسطينية مع مدير إدارة الشرق الأوسط في الخارجية الكندية كريستيان غور آخر مستجدات عملية السلام في الشرق الأوسط. وقدمت المستشار حنان جرار مدير الإدارة شرحا مفصلا حول آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية، وعن الانتهاكات اليومية التي تمارسها إسرائيل القوة القائمة بالاحتلال بحق الشعب الفلسطيني ومقدراته، من خلال الاقتحامات اليومية لمختلف المدن الفلسطينية والإمعان في مصادرة الأراضي والبناء الاستيطاني وحصار غزة وفرض وقائع على الأرض من شأنها تغيير الحقائق خاصة في مدينة القدس، كما تم التطرق إلى نتائج الإضراب الذي خاضه الأسرى على مدى 41 يوما، إضافة لزيارة الرئيس الأمريكي لفلسطين خلال الفترة الماضية.
في ذات السياق حذرت المستشار حنان جرار من خطورة سياسة الاستيطان التي تنتهجها الحكومة الإسرائيلية، والتي من شأنها تقويض حل الدولتين، حيث قامت إسرائيل بتسريع وتيرة البناء الاستيطاني في الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ العام 1967.
من جهته تحدث مدير إدارة الشرق الأوسط عن التغييرات الحاصلة في الخارجية الكندية، كما تم مناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك بين الطرفين، وسبل تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية.
حضر الاجتماع مسؤول القسم السياسي في الممثلية الكندية سيدني فيشر، ومسؤول ملف كندا في الخارجية الفلسطينية الملحق شهد صلاح.