كميات أسماك وفيرة واسعار مناسبة في سوق الخابورة

شهدت أسعار الأسماك في الأسواق المحلية خلال اول ايام رمضان استقرارا مع توفر كميات مناسبة من الأسماك بمختلف أنواعها واليوم اتجهت أسعار بعض أنواع الأسماك في سوق ولاية الخابورة بمحافظة شمال الباطنة الى انخفاض ملحوظ حيث تم بيع الكيلوجرام الواحد من أسماك الجيذر بسعر تسعمائة بيسة كأقل سعر يسجل خلال الفترة الحالية لهذا الصنف من الأسماك بينما بلغ سعر الكيلو جرام الواحد من أسماك السهوة ريال ونصف ووصل سعر أسماك القد إلى ريال للكيلوجرام الواحد . ومنذ الصباح الباكر توفرت أنواع عديدة من الأسماك في سوق الخابورة مثل الشعري والكوفر والصيمة والخباط والقد والعقام وغيرها مع حركة بيع نشطة تتزايد بتوافد المستهلكين للسوق من قرى الولاية وأيضا من الولايات المجاورة.
وأوضح المهندس صقر بن راشد بن سعيد الرشيدي مدير دائرة التنمية السمكية بولاية الخابورة أن سوق السمك في الولاية يشهد نشاطا متواصلا حيث العمل يبدأ من الساعة السادسة صباحا ويتوفر الأسماك من أسطول الصيد الحرفي في الولاية ومن محافظتي جنوب الشرقية والوسطى وتتم فيها عمليات بيع كثيرة حيث يتم العمل بنظام البيع التقليدي والذي يعرف ب(المناداة) ويشهد السوق حركة نشطة في بيع الأسماك تستقطب التجار من ولاية الخابورة والولايات المجاورة والنشاط يتواصل إلى آخر ساعات العمل في السوق. وأضاف بأن الاستعداد لشهر رمضان تم مسبقا وبالتعاون مع شركات بيع وتسويق الأسماك ضمن البرنامج المشترك لوزارة الزراعة والثروة السمكية والشركات ويوجد في الولاية خمسة محلات توفر رغبات واحتياجات المستهلكين خلال شهر رمضان وتعمل تلك المحلات إلى فترة ما قبل الفطور مما يتيح للمستهلك فرصة التسوق بسهولة ويسر ومع وجود كميات مناسبة من الأسماك في تلك المحلات.
واختتم المهندس مدير دائرة التنمية السمكية بولاية الخابورة حديثة بالتأكيد على العمل المستمر لمتابعة متطلبات المستهلكين من الأسماك في شهر رمضان وسط مؤشرات ايجابية لإستمرار الثبات في الأسعار رغم أن أسعار الأسماك تقوم على قاعدة العرض والطلب إلا أن الخمسة الأشهر الأولى من العام الجاري 2017م شهدت توفر كميات مناسبة من الأسماك بأنواعها المختلفة في الأسواق المحلية وبأسعار في متناول المستهلكين متوقعا أن يستمر الثبات في المستوى الحالي لأسعار الأسماك إلى نهاية شهر رمضان وأن تشهد أصناف أخرى من الأسماك انخفاضا في الأسعار.