الساجواني يبحث مع الوفد البرلماني المغربي التعاون الزراعي والسمكي

مسقط 25 مايو/ التقى معالي الدكتور فؤاد بن جعفر بن محمد الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية اليوم وفد الجانب المغربي من لجنة الصداقة البرلمانية بين مجلس الدولة ومجلس المستشاريين المغربي برئاسة المستشار لعربي المحرشي، وذلك في إطار زيارة الوفد الرسمية الحالية للسلطنة.

وعبر معالي الدكتور وزير الزراعة والثروة السمكية خلال اللقاء عن تطلعه لأن تسهم الزيارة في تعزيز العلاقات القائمة بين البلدين، وتدعيم التعاون المشترك بينهما وأن تفتح آفاقا أوسع للتعاون الثنائي في مختلف المجالات.

وأشاد معاليه بالعلاقات المتينة التي تربط السلطنة والمملكة المغربية، منوها بأهمية الزيارات المتبادلة في تدعيم التعاون خاصة فيما يتعلق بالزراعة والثروة الحيوانية والسمكية من خلال تبادل الخبرات والتجارب والاستفادة من أفضل الممارسات في المجالات الزراعية والسمكية.

وتناول اللقاء الأمور ذات الاهتمام المشترك وآفاق التعاون بين السلطنة والمملكة المغربية الشقيقة في المجالات الزراعية والحيوانية والسمكية وسبل تطويرها.

من جانبهم عبر أعضاء الوفد عن سعادتهم بالالتقاء بمعالي وزير الزراعة والثروة السمكية، مشيرين إلى أن اللقاء جسد أهمية التعاون المشترك بين البلدين خاصة في المجالات الزراعية والسمكية.

وأشادوا في هذا الصدد بما تشهده السلطنة من تطور ملحوظ في هذه القطاعات الحيوية.

حضر اللقاء المكرم الدكتور أحمد بن سليمان الميمني و المكرم المهندس خلفان بن صالح الناعبي أعضاء اللجنة العمانية المغربية .وسعادة الدكتور حمد بن سعيد العوفي وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية للثروة السمكية وسعادة الدكتور احمد بن ناصر البكري وكيل وزارة الزراعة  والثروة السمكية للزراعة، وعدد من المسؤولين بالوزارة.

وفي إطار زيارته الحالية للسلطنة، قام الوفد ظهر اليوم بزيارة جامع السلطان قابوس الأكبر ببوشر، حيث قدم المسؤولون بمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم للوفد شرحا موجزا عن بناء الجامع والتصاميم التي استوحي منها بناءه. وتعرف الوفد على المراكز التي يضمها الجامع والأدوار التي تؤديها كمعهد العلوم الإسلامية والمكتبة وقاعة المحاضرات وغيرها من المرافق التي يضمها الجامع. وقد ابدى الوفد اعجابه بتصاميم الجامع وما يؤديه من خدمات جليلة للإسلام ولإيضاح رسالته السمحة.