تعادل مسقط ونادي عمان ١/‏‏١ وآمال في البقاء للجولة الأخيرة

كتب – مهنا القمشوعي –

ارتضى نادي عمان ونادي مسقط بالتعادل الإيجابي ١/‏‏١ وذلك في المباراة التي جمعت الفريقين مساء أمس باستاد الشرطة ضمن الجولة قبل الأخيرة بدوري عمانتل للمحترفين، وتقدم مسقط في النتيجة عن طريق ضربة جزاء احتسبت ضد مدافع نادي عمان فيلكس نفذها لاعب مسقط ضيوف في الدقيقة ٥٠، فيما عدل نادي عمان النتيجة عن طريق حاتم الحمحمي في الدقيقة ٨٠ بعد مجهود فردي قام به بنفسه أكمله بتسجيل هدف التعديل، ليضيف كل فريق نقطة إلى رصيده في انتظار الجولة الأخيرة لحسم الفريق الذي سيلعب مباراة الملحق. خرج الفريقان مسقط ونادي عمان «حبايب» بتعادلهما السلبي بعد نهاية الشوط الأول الذي لم يبح بكل أسراره، ومعانيه، وخاصة أن الفريقين ليسا بغريبين عن بعضهما، وهذا ما وضح في الدقائق الأولى من المباراة والذي لم يكن هناك وقت لجس النبض أو لمعرفة أحوال الخصم بل بدأت المباراة بانحصار الكرة في وسط الملعب مع وصول اللاعبين لمرمى الفريقين، ولكن بدون خطورة كبيرة، وفي الدقيقة التاسعة كان هناك أول اختبار لحراس المرمى، وذلك عن طريق المنذر العلوي الذي وصلته كرة حائرة من مدافعي مسقط لم يسددها بالشكل المطلوب لتذهب سهلة في أيدي سعيد الفارسي، وكاد حاتم الحمحمي أن يفتتح نتيجة المباراة من هجمة سريعة بعد تلقيه بينية متقنة من زميله خالد الحمداني ولكن الأول استعجل في إنهاء الهجمة لتصل سهلة في أحضان حارس المرمى سعيد الفارسي حارس مسقط. ولم يستغل الحمحمي هدية مدافع مسقط بعدما أخطأ في إخراج الكرة لتصل إليه وواصل بها التقدم نحو المرمى، وانفرد بحارس مسقط، ولكن الحمحمي لم يكن مركزًا في الوقت الذي استطاع سعيد الفارسي قراءة تفكير الحمحمي، وأمسك بالكرة مبطلا خطورة الفرصة المحققة للتسجيل.
وفي ردة فعل لمسقط كاد يعقوب السيابي أن يفتتح النتيجة في الدقيقة ٤٠ بعد أن سدد كرة وإن لم تكن قوية كانت من الممكن أن تغالط حارس نادي عمان، ولكنها لم تكن كذلك لتنتهي بها خطورة الفرصة.
ليختتم الحمداني مجريات الشوط الأول بفرصة خطيرة بعد أن نفذ ركلة حرة احتسبها حكم المباراة محمود المجرفي في مكان أفضل من ضربة ركنية ليرسلها الحمداني متقنة، ولكن سعيد الفارسي حارس مسقط كان يقظًا، وأبعدها بصعوبة لضربة ركنية، لتنتهي بها مجريات الشوط الأول.
ومع انطلاق الشوط الثاني كاد أرثو فيليكس أن يسجل أول أهداف المباراة، ولكن رأسيته ذهبت في المكان الذي يقف فيه حارس المرمى سعيد الفارسي حارس مسقط، لتتحول بعد ذلك لهجمة لمصلحة مسقط ليرتكب فيليكس مدافع نادي عمان خطأ بعد عرقلته لاعب مسقط محمد العامري في منطقة الجزاء لم يتوان محمود المجرفي من احتساب ضربة جزاء لصالح مسقط التي انبرى لها ضيوفـ وأسكنها شباك محمد البوسعيدي معلنًا الهدف الأول في المباراة في الدقيقة ٥٠ من زمن المباراة.
ولم تكن هناك ردة فعل قوية من قبل لاعبي نادي عمان بعد الهدف مباشرة، ولكن جعفر البلوشي كاد أن يعادل النتيجة في الدقيقة ٦٨ بعد أن تلقى تمريرة طويلة من خالد الحمداني ولكن التمريرة كان الأقرب إليها سعيد الفارسي حارس مسقط، ولم يتمكن جعفر من اللحاق بها. وفي الدقيقة ٧٦ كاد المنذر العلوي أن يعدل النتيجة بعد مجهود فردي قام به بنفسه ليواصل تقدمه وصولا إلى منطقة الجزاء، وسدد كرة قوية تصدى لها سعيد الفارسي حارس مسقط، ولكن لم يتواجد أحد لمتابعة الكرة، وضاعت لهم فرصة التعديل. واستطاع حاتم الحمحمي من تعديل النتيجة في الدقيقة ٨٠ من زمن المباراة بعد مجهود فردي قام به بنفسه ليواصل تقدمه متجاوزًا عددا من اللاعبين ليصل إلى منطقة جزاء مسقط، ووجد المساحة للتسديد في مرمى مسقط ليسددها بقوة معلنًا بها تعديل النتيجة.