..وتدرس تطوير مواردها البشرية مع القطاع الخاص

عقد بوزارة الخدمة المدنية اجتماع اللجنة المشتركة لمشروع «الشراكة بين وزارة الخدمة المدنية وبعض مؤسسات القطاع الخاص» لدراسة مشروع تطوير منظومة الموارد البشرية بوحدات الخدمة المدنية (كفاءة) ونظام قياس العائد من التدريب والإصدارات والتي تشمل أدلة وكتيبات ومقاطع مرئية، والبرامج والمقاعد التدريبية التي من ضمنها التدريب الإلكتروني وبرنامج المرتكزات والمبادئ الموجهة لسياسة الدولة والملتقى السنوي لمسؤولي التدريب وتنمية الموارد البشرية وبرامج متخصصة لموظفي الوحدات الحكومية، كما تم الاطلاع على مجموعة تجارب ناجحة منها نقل الممارسات الرائدة والتدريب العملي للموظفين الحكوميين في مؤسسات القطاع الخاص، وذلك برئاسة سعادة السيد سالم بن مسلم البوسعيدي، وكيل وزارة الخدمة المدنية لشؤون التطوير الإداري رئيس اللجنة، وبحضور أعضاء اللجنة المشتركة ومسؤولي القطاع الخاص لاستعراض مجالات التعاون المقترحة ومتابعة تنفيذها.
كما تم الاطلاع على اختصاصات اللجنة المشتركة التي تعمل على إقرار مجالات التعاون والشراكة بين القطاعين العام والخاص وتسهيل الاجراءات المتعلقة بتنفيذ المجالات الواردة في التصور العام للشراكة ووضع آليات ومؤشرات الأداء لمتابعة تنفيذ مبادرات التعاون، واختصاصات فريق التنفيذ والمتابعة التي تختص بالتواصل والتنسيق المستمر بين أعضاء الفريق حول مجالات التعاون ووضع خطط العمل ومتابعة تنفيذها وإعداد ورفع التقارير الدورية حول ما يتم إنجازه من الخطة لكل مشروع واقتراح أية مجالات تعاون تخدم الصالح العام.
جاء الاجتماع ضمن الجهود التي تبذلها وزارة الخدمة المدنية في تعزيز التعاون مع الجهات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص في بعض المجالات الإدارية وتنمية الموارد البشرية بالإضافة إلى الاطلاع على أفضل التجارب في تلك الجهات وبحث مدى إمكانية الاستفادة منها في قطاع الخدمة المدنية بما يحسن أنظمة العمل المعمول بها.