صحيفة أمريكية تؤكد أن السلطنة أكثر البلدان استقرارا في الشرق الأوسط

كاليفورنيا في 14 مايو/العمانية/ أشاد تقرير جديد نشرته صحيفة “سان بيرناردينو صن” التي تصدر في ولاية كاليفورنيا الأمريكية بالأمن والاستقرار اللذين تتمتعان بهما السلطنة بما يؤهلها لتكون موقعا رئيسيا لجذب الاستثمارات في الشرق الأوسط.

ونقلت الصحيفة عن روبرت كورونا مدير مركز تنمية التجارة الدولية في مدينة ريفرسايدبكاليفورنيا قوله إن: سلطنة عمان بلد آمن جدا ونحن نريد أن نركز على الخدمات اللوجستية بها وليس فقط على الثقافة ومناخ الأعمال.

من جانبه قال كيفن جريشام الأستاذ المساعد بجامعة كال ستيت سان بيرناردينو في كاليفورنيا أن: السلطنة هي اكثر البلدان استقرارا في الشرق الأوسط مع نسبة مرتفعة من عدد السكان المتعلمين تعليما عاليا وبمتوسط عمر 25 عاما، وذكرت الصحيفة أن الحكومة العمانية تبذل جهودها لتعزيز البنية الأساسية من أجل تحقيق هدف جعل السلطنة بوابة تجارية كبرى للشرق الأوسط.

وأكدت أن هناك إمكانات هائلة تقدمها السلطنة إلى الدول التي تقوم بالاستيراد منها والتصدير إليها … واصفة موقعها بالاستراتيجي في الجغرافيا العالمية الكبرى والذي يساعد على إقامة شبكات مع الهند والصين، وأشارت إلى زيارة قام بها وفد عماني لولاية كاليفورنيا حيث أكد المهندس خالد بن هلال اليحمدي الرئيس التنفيذي لشركة مسقط الوطنية للتطوير والاستثمار “أساس” أهمية تعزيز العلاقات مع كاليفورنيا ذات الإمكانيات القوية في مجال الخدمات اللوجستية ومع شركاتها المهتمة بالتوسع في الشرق الأوسط وآسيا الوسطى قائلا:يوجد لدينا تعاون إقليمي، ونحن ندرس بعض الاستثمارات في جنوب كاليفورنيا من أجل المنفعة المتبادلة.

ونقلت الصحيفة عن روجر أريولا الرئيس التنفيذي لشركة “ريد هوك لوجيستيكش”، ومقرها كورونا قوله:يبدو أنه إذا كنت تريد القيام بأعمال تجارية في الشرق الأوسط فسلطنة عمان هو المكان المناسب لذلك، معتبرا السلطنة فرصة سانحة للمستثمرين لتشغيل أموالهم ومؤكدا انه فوجئ بالعروض المقدمة من السلطنة والحماس بشأن فرص الأعمال المحتملة.