دراسة خطط المستشفيات في كيفية مجابهة الكوارث

احتضن مجمع بدر السماء الطبي فرع صور بالتعاون مع المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة جنوب الشرقية حلقة عمل حول خطة المستشفيات في إدارة ومجابهة الكوارث استهدفت فيها جميع الكادر الطبي و التمريضي والفئات الطبية المساعدة ، وذلك بقاعة معهد صور للتمريض.
وقد رعى حفل افتتاح الحلقة سلطان بن سيف السعدي مدير عام المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة جنوب الشرقية والذي ألقى كلمة رحب خلالها بالمشاركين في الورشة مؤكدا على أهمية مثل هذه الحلقة ومالها من نتائج إيجابية تعود على المشاركين فيما يتعلق بإدارة الكوارث والاستعدادات للحالات الطارئة والتي تأتي أهميتها في التعامل مع الأحداث المفاجئة التي تحدث في شتى بقاع العالم من أمطار وسيول وكوارث وكيفية التعامل معها بالشكل المطلوب. وأضاف السعدي: أن الهدف الأساسي من وراء تنظيم هذه الحلقة هو تدريب العاملين في المجال الصحي والمباشرين للحالات المصابة من أطباء وتمريض ومسعفين وإداريين، وتأهيلهم في كيفية التعامل مع الكوارث والحالات الطارئة ومع المصابين، والتواصل مع عمليات الإسعاف حول طريقة نقل المصابين من الموقع إلى المستشفيات وإجراء الإسعافات الأولية سواء في موقع الحدث أو أثناء نقله وحتى وصوله إلى المستشفى وفرز الحالات وتوزيعها وتصنيفها حسب الإصابات.
من جانبه قال شامناد المدير الاداري لمجمع بدر السماء فرع صور: يحرص المستشفى بالتعاون مع دائرة المؤسسات الخاصة بالمديرية إلى التركيز على الورش والدورات التي من شأنها أن تسهم في تجويد الخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين ، وتعد هذه الورشة من بين الورش الرئيسية التي يحرص المستشفى على تنفيذها باستمرار .
ومن جانبها قالت منى بنت عبدالله العريمي رئيسة قسم البرامج و الدعم الفني: ارتأت دائرة المؤسسات الصحية الخاصة بالمحافظة وتماشياً مع أهداف الوزارة بضرورة عقد هذه الحلقة وذلك لوضع منهجية علمية تعتمد على قراءة التجارب السابقة وجغرافية المكان في سبيل إعداد فرق داخل المحافظة من القطاعين الصحيين الحكومي والخاص ن وتزويدها بالمهارات اللازمة لتقديم أفضل الخدمات الصحية تحت أي ظرف أو أي حالة طارئة والمساهمة في الحد من الأضرار وتكون على دراية بآليات ونظم ومبادئ الجاهزية الطبية والصحة العامة.
وقد بدأت الحلقة بمحاضرات نظرية قدمها الدكتور محمود بن ناصر الرحبي استشاري أول طب الطوارئ تضمنت العديد من المحاور الرئيسية كاستعراض أهم الكوارث الطبيعية التي تعرضت لها السلطنة، والتعريف بالكوارث وكيفية التصدي لها، وكيفية وضع خطة ثابتة للمستشفى للإخلاء في حال وقوع الكارثة، واستعراض الأدوار المهمة الموكلة على عاتق الطاقم الطبي والتمريضي خلال أزمات الكوارث، وضرورة عمل جداول خاصة بالاستدعاءات في حال حصول كارثة، وسبل التعامل معها، كما تطرق الدكتور الرحبي إلى وضع تصورات وسيناريوهات لكوارث قد حصلت سابقا على مستوى محلي او عالمي، وطريقة التعامل معها خلال حلقة العمل.
الجدير بالذكر أن الورشة جاءت ضمن الحلقات المعتمدة من المجلس العماني للاختصاصات الطبية وقد شارك فيها أكثر من 70 مشاركا من مختلف المؤسسات الصحية الخاصة والعامة.