غدا … بدء أعمال المؤتمر السنوي لمجموعة مشغلي شبكات الشرق الأوسط في السلطنة

مسقط في 18 أبريل/العمانية/ تبدأ غدا أعمال المؤتمر السابع عشر لمجموعة مشغلي شبكات الشرق الأوسط، وهو منتدى دولي يجمع أعضاء فاعلين رئيسيين في مجال عمليات شبكة الإنترنت في المنطقة ويستمر يومين.

ويهدف المؤتمر الذي سيقام في فندق كراون بلازا إلى إتاحة الفرصة للقادة والرواد والمهتمين على مستوى العالم في مجالات الانترنت والاتصالات لمشاركة خبراتهم ومعارفهم فضلًا عن معالجة القضايا الملحة التي تواجه القطاع.

ويستقطب المؤتمر ممثلين من جهات ومنظمات إقليمية ودولية رئيسية من ضمنها هيئة تنظيم الاتصالات من السلطنة ومركز تنسيق الشبكات الأوروبية لبروتوكول الإنترنت وشركة نتفليكس والشركة العمانية للاتصالات (عمانتل) وشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة (دو) وجامعة السلطان قابوس وغيرها من أجل تبادل الآراء والمهارات، وإجراء المناقشات الهادفة حول آخر التوجهات العالمية والمستجدات، وأفضل الممارسات التي تساعد على إعادة تشكيل القطاع والتأثير عليه.

وصرح سعادة الدكتور حمد بن سالم الرواحي الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم الاتصالات إن المؤتمر يعد منصة لتسليط الضوء على تقدم السلطنة في مجال الإنترنت والاتصالات واستراتيجيات الحكومة والخطط المستقبلية لضمان قدرتها على المنافسة عالميا، معربا عن ثقته أن الدروس المستفادة والخبرات التي سيتم اكتسابها من المؤتمر يمكن استخدامها في تعزيز تحديث البنية الأساسية والأنظمة والإجراءات بهدف دعم تحول السلطنة في هذا العصر الرقمي.

وقال بول ريندك مدير العلاقات الخارجية في مركز تنسيق الشبكات الأوروبية لبروتوكول الإنترنت إن المؤتمر سيوفر لمجموعة مشغلي شبكات الشرق الأوسط والمشاركين بيئة عملية للتفاعل مع أقرانهم من ذوي الأفكار المماثلة من جميع دول العالم، حيث سيحصلون على معلومات حول التطورات الجديدة الجارية حاليا في مختلف المنظمات الإقليمية والعالمية، علاوة على اكتسابهم معلومات جديدة حول موضوعات عديدة ومتنوعة تطرح في حلقات العمل الفنية التي يترأسها الخبراء.

وسوف يناقش المؤتمر أحدث التوجهات التي تؤثر على قطاع الإنترنت واقتراح أفضل الحلول للتحديات التي تواجه القطاع والدور الرئيسي لبروتوكول الانترنت الذي ينظر إليه على أنه يوفر تريليونات من عناوين بروتوكول الإنترنت كبديل عن بروتوكول الانترنت الذي يتقادم بشكل تدريجي، وأهمية نقاط تبادل الإنترنت.

كما سيتم خلال المؤتمر عقد جلسات نقاشية تتطرق الى الفرص غير المستغلة للربط المباشر بين شبكات الانترنت والمحتوى والربط المباشر بين شبكات الانترنت في الشرق الأوسط، بالإضافة إلى البحوث والتعليم حول البنية الأساسية الإلكترونية في المنطقة العربية.