تدشين استراتيجية المتابعة المباشرة لمرضى السل بمسقط

دشنت المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة مسقط ممثلة في دائرة مراقبة ومكافحة الأمراض المعدية ومستشفى الرحمة مؤخرا برنامج «استراتيجية المتابعة المباشرة لمرضى السل الرئوي تحت الأشراف المجتمعي»، وذلك في قاعة المؤتمرات بجامع السلطان قابوس الأكبر، بحضور الدكتور سيف بن سالم العبري مدير عام المديرية العامة لمراقبة ومكافحة الأمراض المعدية والدكتورة فاطمة بنت محمد العجمية المديرة العامة للخدمات الصحية بمحافظة مسقط.
استهدف البرنامج جميع الكوادر الطبية والتمريضية المسؤولة عن مراقبة ومكافحة الأمراض المعدية، إضافة إلى الكوادر الفاعلة في خدمة المجتمع.
وأوضحت الدكتورة فاطمة بنت محمد العجمية «أن البرنامج يهدف إلى الإشراف ومتابعة المرحلة الأولى من علاج مرضى السل الرئوي، من قبل كوادر مدربة وقادرة على تقديم العلاج للمريض، دون الحاجة إلى إقامة المريض في المستشفى، ويمثل هذا الكادر من مستشفى الرحمة ونقاط ارتكاز مكافحة مرض السل بمؤسسات الرعاية الصحية الأولية وممرضات صحة المجتمع، وأفراد عائلة المريض الذين يتم تدريبهم وتثقيفهم من قبل كوادر طبية متخصصة من المديرية، كما يساعد على زيادة وعي الكادر الصحي، وأفراد المجتمع لأهمية دور العائلة في متابعة مريض السل، وإعطائه العلاج المناسب بالمنزل، مما يؤدي إلى تحسن حالة المريض بشكل أفضل وأسرع.
يذكر أن مرض السل الرئوي ينتقل عبر العدوى البكتيرية التي تنتشر نتيجة استنشاق رذاذ السعال أو عن طريق العطس من الشخص المصاب، كما أن مرض السل يعتبر من الأمراض الخطيرة التي يواجهها الإنسان في حياته، لكنه من الأمراض التي من الممكن الشفاء منها، ولها علاج ولكن علاجها يتناسب مع حالة المريض، كما أن السل يؤثر بشكل رئيسي ومباشر على الرئتين، بالإضافة إلى أنه من الممكن أن يؤثر على أي جهاز من أجهزة الجسم بما فيها العظام والجهاز العصبي وغيرها من الأجهزة.

جريدة عمان

مجانى
عرض