تقنية جديدة للطباعة المجسمة باستخدام خامات من الفضاء

سان فرانسيسكو / في 16 ابريل / العمانية / توصل فريق بحثي من مختبر هندسة الأنسجة وإضافات التصنيع بجامعة نورث ويسترن الأمريكية برئاسة راميل شاه إلى تقنية جديدة تسمح بصناعة هياكل عبر تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد من خامات تحاكي الغبار والأتربة التي توجد على سطح القمر والمريخ.

ويعتبر هذا العمل امتدادا لمشروع سابق قامت به راميل شاه وفريقها العلمي لاستخدام خامات جديدة في مجال الطباعة المجسمة، حيث سبق لهم طباعة عظام بشرية مرنة وأنابيب كربونية متناهية الصغر وسبائك معدنية وغيرها.

ونقل الموقع الإلكتروني الأمريكي “ساينس ديلي” المتخصص في الأبحاث العلمية عن راميل شاه قولها: “بالنسبة للأماكن التي تندر فيها الموارد الطبيعية مثل سطح القمر والكواكب، سوف يحتاج البشر إلى توظيف جميع الخامات المتاحة لديهم من أجل البقاء على قيد الحياة”.

وأضافت أن “التقنية الجديدة تفتح الباب على مصراعيه أمام إمكانية صناعة أغراض وظيفية وإنشائية مختلفة على نحو يسمح بالحياة خارج كوكب الأرض”.