خطة للتقليل من استخدام المياه الجوفية وتوفيرها بطرق التحلية

جعلها كمخزون استراتيجي والعمل وفق استراتيجية شاملة –
صحار – عبدالله بن محمد المعمري –
980842احتفلت الهيئة العامة للكهرباء والمياه بمحافظة شمال الباطنة أمس باليوم العالمي للمياه وذلك برعاية سعادة حسين بن علي الهلالي المدعي العام وحضور عدد من مسؤولي ومديري المؤسسات الحكومية والخاصة بولايات المحافظة، وذلك بجامعة صحار. ألقى علي بن راشد المزروعي المكلف بأعمال مدير دائرة خدمات المشتركين كلمة الهيئة العامة للكهرباء والمياه أشار من خلالها إلى أهمية هذه الاحتفالية التي تأتي كوسيلة لجذب الانتباه إلى أهمية المياه وكيفية استغلالها بالشكل الأمثل وفرصه لرفع الوعي بين الجمهور بالجوانب المتصلة بالمياه والدعوة إلى الإدارة المستدامة لمواردها. كما أوضح المزروعي في كلمته رؤية الهيئة الرامية إلى الحرص على توفير المياه الصالحة للشرب للمواطنين والمقيمين وخدمات الطاقة بجودة عالية وبصفة مستدامة لكافة المقيمين على أرض السلطنة، كما ترتكز أعمالها على منظومة متكاملة من القيم ويشتمل ذلك التركيز على خدمات المشتركين، وتنمية وتطوير الموارد البشرية وصولاً لتحقيق كفاءة تشغيلية عالية بحيث يتسنى لها أن تكون مؤسسة من الطراز العالمي، وهي تعمل في ذلك وفق استراتيجية واضحة تم اعتمادها من قبل مجلس الوزراء تقضي بتغطية 98% من سكان السلطنة بشبكات المياه بحلول 2040 إن شاء الله. وأكد المزروعي في كلمته على الدور الذي تقوم به الهيئة للتقليل من استخدام المياه الجوفية وإنتاج هذه المياه بطرق التحلية وجعل المياه الجوفية كمخزون استراتيجي والعمل وفق خطة شاملة تهدف لتغطية جميع محافظات السلطنة بشبكة توزيع المياه الصالحة للشرب والعمل جنباً الى جنب مع الجهات الحكومية الأخرى. وعن الجانب التوعوي في ترشيد استهلاك المياه أوضح المزروعي أنه تم إطلاق حملة توعوية مكثفة من خلال كافة الوسائل الإعلامية المقروءة والمسموعة والمرئية من أجل استخدام المياه بمنهج التوسط وعدم الإسراف وذلك تحن مسمى حملة «أنا ألتزم»، وهو برنامج أقرته الأمانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية على مستوى جميع دول المجلس الست، كون ذلك يندرج من قناعتها الداخلية بأن هدر المياه سلوك يشكل خطورة شديدة على المجتمع وعلى البيئة وعلى مستقبل التنمية الاقتصادية بل لعل التحدي القادم بأن يتوجب أن نكرس توجهاتنا وجهودنا للعيش بتوازن من خلال الترشيد في استهلاك المياه كرمز حضاري وبأن نسهم إسهامًا حقيقيًا لحمايته. بعدها توالت فقرات الحفل حيث تم عرض فيلم مرئي يوضح الخدمات التي تقدمها الهيئة العامة للكهرباء والمياه في محافظة شمال الباطنة مع توضيح الأدوار التي تقوم بها مختلف الدوائر، إلى جانب عرض مسرحي طلابي لطلبة جامعة صحار يتناول رسالة توعوية في المحافظة على المياه، هذا إلى جانب تكريم عدد من المتقاعدين من الهيئة بمحافظة شمال الباطنة وتكريم الجهات المشاركة والمتعاونة في تنفيذ هذه الاحتفالية. اختتم الاحتفال بافتتاح المعرض التوعوي والتعريفي للهيئة العامة للكهرباء والمياه والذي ضم عددًا من الأركان التي تشرح للجمهور بمختلف مديريات الهيئة إلى جانب الوسائل والتقنيات المستخدمة في توفير المياه للسكان.