مسؤولو العدل يبحثون الإرشاد والتصالح الأسري الخليجي

تشارك السلطنة ممثلة بوزارة العدل في أعمال الاجتماع السنوي الثامن لوكلاء وزارات العدل بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي بدأت أعماله صباح أمس بمقر الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في الرياض، ويترأس وفد السلطنة في هذا الاجتماع سعادة عيسى بن حمد العزري وكيل وزارة العدل وعضوية كل من بدر بن أحمد اليحيائي مدير مكتب الوكيل، وعيسى بن سالم البراشدي مدير دائرة التعاون الدولي بالانتداب.
ويستعرض الاجتماع الذي يستمر على مدى يومين المواضيع المدرجة على جدول أعماله، و يطلع على نتائج وتوصيات اللجان الفنية المكلفة بموجب القرارات الصادرة عن أصحاب المعالي وزراء العدل بدول مجلس التعاون.
حيث ناقش المسؤولون مواضيع لجنة مسؤولي الإرشاد والتصالح الأسري بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ومقترح الأمانة العامة بتشكيل فريق مختص من الدول الأعضاء لبحث تداعيات إقرار «قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب»، ومقترح وزارة العدل بالمملكة العربية السعودية بإجراء اجتماع دوري لرؤساء أجهزة التفتيش القضائي بدول المجلس، وبحث تطوير اتفاقية تنفيذ الأحكام والإنابات والإعلانات القضائية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ومقترح وزارة العدل بالمملكة العربية السعودية بإجراء اجتماع لجنة متخصصة من جهات التنفيذ في دول المجلس.