3 قتلى في هجوم بقذائف على مقديشو

مقديشو-(أ ف ب): قتل ثلاثة اشخاص على الأقل وجرح ثلاثة من عائلة واحدة عندما اصابت قذائف هاون منزلهم أمس في مقديشو، بحسب مسؤول أمني وشهود. واستهدفت القذائف ضاحية دانواداغتا قرب نقطة تفتيش عسكرية تابعة للمطار في العاصمة الصومالية.
وقال المسؤول الأمني عبدي محي الدين «قتل ثلاثة مدنيين وجرح ثلاثة اخرون بعد ان أصابت قذائف الهاون منزلهم». وأفاد الشاهد عوالي ياسين ان «اثنتين من القتلى هما أم وابنتها، وجميع الضحايا من عائلة واحدة».
والهجوم هو الثاني هذا الأسبوع في مقديشو بعد انفجار سيارة مفخخة امام مطعم الأربعاء اسفر عن سبعة قتلى.
وفي جنوب الصومال انفجر لغم بحافلة صغيرة الخميس ما ادى الى مقتل 19 شخصا في منطقة تشهد تنافسا للسيطرة عليها بين حركة الشباب وقوة الاتحاد الأفريقي (اميصوم).
وتم طرد مقاتلي حركة الشباب من مقديشو في أغسطس 2011 بعد أن واجهوا القوة النارية لقوات الاتحاد الإفريقي المنتشرة منذ العام 2007، وفقدوا بعد ذلك معظم معاقلهم، لكنهم لا يزالون يسيطرون على مناطق ريفية شاسعة يشنون انطلاقاً منها حرب عصابات وتفجيرات انتحارية.
من جهتها، لم تعلن حركة الشباب مسؤوليتها عن هذه الهجمات في مقديشو. وكان الرئيس الصومالي محمد عبد الله محمد اعلن الحرب ضد «حركة الشباب» محددا مهلة ستين يوما امام المسلحين للاستسلام او «مواجهة النتائج».