كاميلوت يتوج بلقب ناشئي المسابقة الدولية للقدرة والتحمل ببركاء

لمسافة 90 كم دولي ذات النجمة الواحدة –
كتب – حمود الريامي –

تمكن الحصان النازي كاميلوت وعلى صهوته الفارس ملهم بن حسن البلوشي لمالكه ومدربه محمد بن حسن البلوشي من الظفر بلقب مسابقة القدرة والتحمل للناشئين لمسافة 90كم دولي ذات النجمة الواحدة وهي المسابقة الدولية الثالثة لهذا الموسم 2016/‏‏2017م والتي نظمها الاتحاد العماني للفروسية حيث أقيمت بقرية القدرة والتحمل بولاية بركاء وقد تمكن الحصان كاميلوت من قطع مسافة السباق في زمن قدره 3 ساعات و35 دقيقة بمشاركة واسعة من مختلف محافظات السلطنة وذلك تحت رعاية أحمد بن محمد بن شهاب البلوشي عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني للفروسية بحضور عدد من أعضاء مجلس الإدارة وممثلي وحدات الخيالة الحكومية وجمع غفير من المتابعين، حيث تمكن من الوصول إلى خط النهاية في السباق الدولي للعموم لمسافة 90كم 10 خيول من أصل 39 خيلا، كما تمكن من اجتياز السباق التأهيلي لمسافة 40كم 21 خيلا من أصل 33 خيلا، أما في السباق التأهيلي لمسافة 80كم فقد كسبت بطاقة التأهل 6 خيول من أصل 10 خيول، وأقيم الفحص البيطري في تمام الساعة الثالثة مساء وحتى الساعة الخامسة مساء قبل انطلاق السباق بيوم واحد وذلك للتأكد من صحة الخيول ومدى جاهزيتها للمشاركة.

90كم دولي للناشئين

انطلق السباق الدولي لمسافة 90كم للناشئين في تمام الساعة السادسة صباحًا وانتهى في تمام الساعة الواحدة و54 دقيقة بمشاركة 39 خيلا، وقد تمكن من خطف المركز الأول الحصان النازي كاميلوت وعلى صهوته الفارس ملهم بن حسن البلوشي لمالكه ومدربه محمد بن حسن البلوشي في زمن قدره 3 ساعات و35 دقيقة والمركز الثاني صنديد وفارسه قابوس بن علي البلوشي لمالكه أحمد بن سالم البلوشي ومدربه سالم بن أحمد البلوشي في زمن قدره 3 ساعات و43 دقيقة والمركز الثالث رحمان ديسن وعلى صهوته الفارس سعيد بن بدر البلوشي في زمن قدره 4 ساعات ودقيقتان والمركز الرابع هاي لاند فيو وفارسه وليد بن خالد الزدجالي في زمن قدره 4 ساعات و6 دقائق والمركز الخامس ممتاز مسقط وفارسه حمد بن سيف البوسعيدي في زمن قدره 4 ساعات و12 دقيقة والمركز السادس أس أم لوبوبيل وفارسه عمار بن علي البلوشي في زمن قدره 4 ساعات و12 دقيقة والمركز السابع ألفين شيخس وفارسه عبدالله بن جمال البلوشي في زمن قدره 4 ساعات و18 دقيقة والمركز الثامن طروف وفارسها محمد بن خميس البلوشي في زمن قدره 4 ساعات و40 دقيقة والمركز التاسع فيكتار وفارسه محمد بن عبدالكريم البلوشي في زمن قدره 5 ساعات و29 دقيقة، أما المركز العاشر فكان من نصيب أي هيف وفارسه أحمد بن جمعة البلوشي في زمن قدره 5 ساعات و47 دقيقة واشتمل على ثلاث مراحل، حيث جاءت المرحلة الأولى لمسافة 40كم وأعطيت اللون الأبيض فيما جاءت المرحلة الثانية لمسافة 30كم وأعطيت اللون الأخضر أما المرحلة الثالثة فخصص لها اللون الأزرق لمسافة 20كم، والحد الأعلى لمعدل نبضات القلب للسباقين 64 ن/‏‏د، والسرعة مفتوحة، وعمر الخيل 6 سنوات فما أعلى.

منافسة رائعة

شهد السباق منافسة قوية بين الخيول المشاركة من أجل كسب اللقب ووصلت السرعة إلى نسبة عالية في جميع المراحل وذلك لعدة عوامل أبرزها حماسا وحيوية المنافسة وكذلك التأهيل الجيد للمسار بالإضافة إلى الكفاءة الجيدة للخيول والفرسان المشاركين.

80كم تأهيلي

السباق التأهيلي لمسافة 80كم انطلق في تمام الساعة 6 والربع صباحا وانتهى في تمام الساعة الواحدة و49 دقيقة بمشاركة 10 خيول حيث تمكنتد 6 خيول من اجتياز مراحل السباق بنجاح وكسب بطاقــــــة التأهل، واشتمل على ثلاث مراحل حيث جاءت المرحلتان الأولى والثانية لمسافة 40كم لكل مرحلة وأعطيتا اللون الأبيض، والحد الأعلى لمعدل نبضات القلب للسباق 56 ن/‏‏د، والسرعة الأدنى للسباق 14كم/‏‏ساعة والسرعة الأعلى 16كم /‏‏ساعة وعمر الخيل 5 سنوات فما أعلى.
40كم تأهيلي

أما السباق التأهيلي لمسافة 40كم انطلق في تمام الساعة 6 والنصف صباحا وانتهى في تمام الساعة التاسعة والنصف، بمشاركة 33 خيلا، حيث تمكنت 21 خيلا من اجتياز مراحل السباق وخطف بطاقة التأهل واشتمل على مرحلة واحدة لمسافة 40كم وأعطيت اللون الأبيض، والحد الأعلى لمعدل نبضات القلب للسباق 56 ن/‏‏د، والسرعة الأدنى للسباقين 14كم/‏‏ساعة والسرعة الأعلى 16كم /‏‏ساعة وعمر الخيل 5 سنوات فما أعلى.
وكان الاتحاد قد وضع شروطا عامة للمشاركة في هذه المسابقة، حيث يجب على الخيل المشاركة في السباق الدولي لمسافة 90 كم أن تكون قد أكملت بنجاح أربعة سباقات تأهيلية (40-40-80-80كم)، ولم يمض عليها أكثر من أربعة وعشرين شهرا حتى تاريخ السباق ووزن الفارس مفــــــتوح، أن يكون الفارس من مواليد الفترة بين 24 مارس 1996 و24 مارس 2003 وكذلك يجب أن لا يقل عمر الخيل في السباقات التأهيلية عن 5 سنوات، وفي السباقات الدولية يجب أن لا يقل عن 6 سنوات.
كما يجب أن لا تقل أعداد الخيول المسجلة في كل سباق عن 15 خيلا وفي حالة عدم اكتمال العدد المذكور يحق للاتحاد إلغاء السباق، وكذلك إرسال استمارة تسجيل الخيل للمشاركة في السباق مكتملة وبخط واضح وبها كل البيانات المطلوبة.
كما يجب أن تكون المركبات المرافقة للخيول في مسار السباق بعيدة بمسافة آمنة لا تقل عن 40 مترا حفاظا على السلامة العامة وعدم إثارة الخيول وتجنبا للمخاطر وفي حالة عدم الالتزام سيتم استبعاد الخيل المشارك الخاصة بالمخالف مع فرض غرامة مالية (حسب المواد رقم 1 و 16 من لائحة العقوبات والجزاءات المنظمة لأنشطة وفعاليات الاتحاد).
كما سيمنع اقتراب السيارات والمرافقين من الخيل والمسار في آخر خمسة كيلومترات من المرحلة الأخيرة.
وشدد الاتحاد على أهمية التزام الملاك والمدربين والفرسان بالضوابط التي وضعها الاتحاد هذا الموسم وفي مقدمتها التقيد بموعد تسجيل الخيول والحضور للفحص البيطري في الوقت المحدد، وكذلك يجب على الخيل المشاركة القيام بتعبئة بياناتها في استمارة طلب تسجيل الخيل، ولن يتهاون الاتحاد مع أي مخالفات للاشتراطات التي وضعها، متمنيين من الجميع التعاون بهدف تحقيق الصالح العام وإنجاح السباق.
وكان الاتحاد قد اتخذ كافة الإجراءات لضمان نجاح هذه المسابقة من تجهيز للمسار وكذلك المرافق المتعلقة بالقرية ونقاط المياه إضافة إلى الكوادر البشرية من أطباء وبياطرة ومشرفين وغيرها.

متابعة إعلامية

حظيت المسابقة بمتابعة إعلامية متميزة من قبل وسائل الإعلام المختلفة سواء المسموعة أو المقروءة أو المرئية حيث وجدت من أجل تغطية الحدث وإبرازه بالصورة المشرفة كما وجد بالمسابقة عدد من المصورين من هواة التصوير الذين تمكنوا من التقاط مجموعة من الصور الجميلة. وفي نهاية المسابقة قام أحمد بن محمد بن شهاب البلوشي عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني للفروسية بتتويج أبطال المسابقة وتكريم الفرسان الحاصلين على المراكز الأولى.

ينمي المهارات

أعرب محمد بن حسن البلوشي مالك ومدرب الحصان النازي كاميلوت الحاصل على المركز الأول عن فرحته بهذا الإنجاز الكبير وقال: الحمد لله رب العالمين نشكر الله تعالى على هذا الفوز وكان فيه منافسة قوية بين المشاركين ففي أول مرحلة كانت المسابقة مشتعلة ومتوهجة بالمنافسة وبدأت في الازدياد مع كل مرحلة وصلت إلى 40كم في الساعة، وإقامة مسابقة للقدرة والتحمل للناشئين وفي هذا الوقت شيء جميل جدا وينمي كافة المهارات لدى الفرسان ويعزز من كفاءتهم ونتمنى حصد المزيد من النتائج المشرفة خلال المشاركات القادمة كما نشكر الاتحاد العماني للفروسية على دعمه المتواصل في إقامة مثل هذه السباقات التي تحافظ على هذه الرياضة الجميلة.

شــــــــكر

بينما قال الفارس ملهم بن حسن البلوشي الحاصل على المركز الأول: الحمد لله نشكره تعالى على توفيقه والحصول على المركز الأول في هذه المسابقة وحقيقة لم يكن ليأتي هذا الفوز لولا التعاون والتكاتف من الجميع وعملنا بروح الفريق الواحد وتمكنا من تحقيق النتائج المشرفة مع أن السباق شهد منافسة قوية خصوصا في بداية المرحلة الأولى حيث كانت السرعة كبيرة، وأود أن أشكر الاتحاد العماني للفروسية على دعمه وتشجيعه لنا وتهيأت كافة الظروف لإنجاح هذا السباق وتعديل المسار.