الولايات الشمالية تشهد أمطارا متفاوتة الغزارة والأودية والشعاب والبرك المائية تعيق حركة السير

«الإنذار المبكـــر»: اســـتمرار –
هطـول الأمطـار الغـزيرة اليـــوم –
متابعة – نوح بن ياسر المعمري –

شهدت عدد من ولايات السلطنة الشمالية أمس هطول أمطار متفاوتة الغزارة سال على إثرها عدد من الأودية والشعاب وأدت إلى شل الحركة المرورية نتيجة شدة غزارة الأمطار وجريان الأودية على الطرق، نتيجة تأثر السلطنة بأخدود منخفض جوي، حيث شهدت المحافظات الشمالية هطول أمطار تراوحت بين المتوسطة وشديدة الغزارة أدت إلى جريان الشعاب والأودية وزيادة في منسوب المياه، كما صاحبها هبوب رياح نشطة، وانخفاض في درجات الحرارة. كما أدى تواصل هطول الأمطار إلى تجمع البرك المائية في عدد كبير من الطرق بالولايات الشمالية، وذلك لغياب تصريف المياه.
وأشار المركز الوطني للإنذار المبكر للمخاطر المتعددة إلى استمرار تأثر أجواء السلطنة بأخدود من منخفض جوي، حيث من المحتمل أن تشهد المحافظات الشمالية اليوم أمطارا متفاوتة الغزارة تكون رعدية أحيانا، يصاحبها هبوب رياح هابطة نشطة وتساقط لحبات البرد، كما أنه من المحتمل جريان الأودية والشعاب في مختلف ولايات السلطنة الشمالية، وهيجان الموج خلال فترة التأثر بالأخدود الجوي.
وأشار التقرير الصادر من المركز الوطني للإنذار المبكر للمخاطر المتعددة إلى أنه من المحتمل تأثر محافظة مسندم ومحافظات البريمي والظاهرة وشمال وجنوب الباطنة ومسقط والداخلية وشمال وجنوب الشرقية بأمطار متفاوتة الغزارة تكون رعدية أحيانا، ومن المحتمل أن يصاحب هطول الأمطار الرعدية هبوب رياح هابطة نشطة وتساقط لحبات البرد مع جريان الشعاب والأودية، في حين تكون الأجواء غائمة جزئيا على محافظتي الوسطى وظفار مع فرص لهطول أمطار متفرقة.
ويكون البحر متوسطا إلى هائج الموج على سواحل محافظة مسندم وبحر عمان، ويتراوح أقصى ارتفاع له من مترين إلى ثلاثة أمتار.
وتدعو الهيئة العامة للطيران المدني إلى أخذ الحيطة والحذر ومتابعة النشرات الجوية الصادرة عنها، والتأكد من حالة البحر قبل ارتياده، كما تدعو الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف إلى ضرورة أخذ الحيطة والحذر والابتعاد عن مجاري الأودية وعدم المجازفة بعبورها والاستماع للنشرات التوعوية التي تبثها الهيئة عبر مواقعها في وسائل التواصل الاجتماعي ومتابعة النشرات الجوية. وتدعو الهيئة العامة للطيران المدني إلى أخذ الحيطة والحذر ومتابعة النشرات الجوية الصادرة عنها، والتأكد من حالة البحر قبل ارتياده. كما تدعو الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف بضرورة أخذ الحيطة والحذر والابتعاد عن مجاري الأودية وعدم المجازفة بعبورها والاستماع للنشرات التوعوية التي تبثها الهيئة عبر مواقعها في وسائل التواصل الاجتماعي ومتابعة النشرات الجوية.
البريمي – حميد المنذري

تأثرت ولاية البريمي بأخدود المنخفض الجوي، حيث شهدت هطول أمطار بين الغزيرة والمتوسطة والخفيفة، حيث بدأ هطول الأمطار منذ فجر أمس، وصاحب هطول الأمطار العواصف الرعدية، واستمرت الأمطار المتفاوتة طوال يوم أمس، تركزت في معظم قرى ومناطق الولاية كما هطلت أمطار متوسطة الغزارة على نيابة حفيت ووادي الجزي ووادي صاع والفياض والعقدة والزروب والحيل والرابي وواسط والسديف.
محضة- سيف الكعبي

شهدت ولاية محضة ونيابة الروضة في محافظة البريمي أمطارا تراوحت بين المتوسطة والغزيرة مصحوبة برياح نشطة وبرق ورعد.
حيث شهد مركز الولاية ومنطقة الورقا والرميلة والمطار والصلاحات ومليحة والشعبية والمصيدرة وعبول والحيل والخضراء والجويف والحوراء ومصح والرمثة وباقي مناطق الولاية أمطارا غزيرة ، جرى على إثرها عدد من الشعاب، حيث جرت الشعاب في وادي الخضراء والحيل وعبول.
وشهدت مناطق مركز نيابة الروضة ومنطقة حدف وألفي والسميني والينينة وباقي مناطق النيابة أمطارا متوسطة جرى على أثرها عدد من الشعاب.
السنينة – ثويني اليحيائي

وشهدت ولاية السنينة منذ الصباح الباكر هطول أمطار خفيفة تركزت على مركز الولاية والقرى والبلدات التابعة لها كالعويدة والهرموزي والريحاني والسلاحية والخب والرقبه والشعبية الجديدة جعلها الله أمطار خير وبركة وعم بنفعها البلاد والعباد، وقد وضعت شرطة عمان السلطانية عددا من اللوائح الإرشادية والتحذيرية لتفادي المخاطر وتفاديا لأية أضرار أخرى على الطريق الرئيسي الذي يربط بين محافظتي البريمي والظاهرة.
الرستاق – سعيد السلماني

وهطلت على ولاية الرستاق بمحافظة جنوب الباطنة أمطار تراوحت بين المتوسطة والغزيرة، حيث شهدت قرى جما والمسفاة والحزم وفلج الشراة والمزاحيط والوشيل أمطارا ما بين المتوسطة والغزيرة أحيانا سالت على إثرها الشعاب والشراج، كما شهدت بعض القرى في مركز المدينة أمطارا تراوحت بين الغزيرة والمتوسطة في بعض الأحيان، كما شهدت بعض مناطق وأودية الولاية أمطارا تراوحت بين الغزيرة والمتوسطة سالت على إثرها الشعاب.
وخرج الأهالي والأسر بولاية الرستاق للاستمتاع بالأجواء الماطرة وانخفضت درجة الحرارة كثيرا.
دبا – محمد بن أحمد الشحي

كما أثر أخدود المنخفض الجوي على محافظة مسندم بأمطار تراوحت ما بين المتوسطة والغزيرة، فأدت الأمطار متفاوتة الغزارة لجريان وادي الخب الشامسي بدبا ووصوله إلى السد، وذلك عند الفجر كما شهدت القرى الجبلية بولاية دبا أمطارا غزيرة لفترات متقطعة وشهدت قرية زغي وحفة وحل الجبلية أمطارا غزيرة استمرت لعدة ساعات وجرت على إثرها الشعاب التي تصب بمياه البحر مباشرة وتأثرت بعض الطرق بتراكم الأتربة جراء جريان الشعاب، حــــيث قامت البلدية بجهد كبير في تنظيف تلك الطرق أولا بأول، وما زالت السماء ملبدة بالغيوم ومن المتوقع هطول أمطار غزيرة على مسندم خلال الأيام القادمة. جعلها الله أمطار خير وبركة .