مئات المهاجرين يعبرون إلى جيب سبتة

في ثاني موجة خلال 3 أيام –
مدريد – (رويترز): قالت أجهزة الطوارئ: إن أكثر من 359 مهاجرا أفريقيا قفزوا من فوق السياج الحدودي بين المغرب وجيب سبتة صباح أمس في ثاني مسعى جماعي للهجرة منذ يوم الجمعة.
وذكر الصليب الأحمر أن 11 شخصًا أُدخلوا المستشفى بعدما قفزوا من على السياج المصنوع من الأسلاك الشائكة بارتفاع ستة أمتار ويحيط بالجيب الإسباني الواقع في شمال أفريقيا.
وعبر الجمعة الماضية نحو 500 مهاجر نفس السياج الحدودي الذي كثيرًا ما يستخدمه المهاجرون الأفارقة للدخول إلى أوروبا حيث يحاولون القفز من فوقه أو السباحة حوله على امتداد الساحل.
والجيبان الإسبانيان في شمال إفريقيا – وهما سبتة على الساحل الشمالي للمغرب قبالة مضيق جبل طارق ومليلية الذي يقع على مسافة أبعد نحو الشرق قرب الحدود الجزائرية – هما محور محاولات كثيرة لعمليات العبور غير المشروعة.
وحاول أكثر من 1100 مهاجر العبور إلى سبتة في يناير لكن معظمهم أعيدوا.