إثارة وتنافس في ختام مهرجان مزاينة الإبل الخامس بولاية المصنعة

Untitled-1

المصنعة – طالب البلوشي –
922566اختتمت بميدان طوي الشاوي بولاية المصنعة منافسات مهرجان مزاينة الإبل في نسخته الخامسة وذلك تحت رعاية معالي الشيخ محمد بن سعيد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية وبحضور معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية الذي جاء بتنظيم من الاتحاد العماني لسباقات الهجن، حيث كرم معالي الشيخ راعي الحفل بمعية الشيخ سعيد بن سعود الغفيلي رئيس الاتحاد العماني لسباقات الهجن أصحاب المراكز الأولى، بعد أن شهد ميدان طوي الشاوي خلال الأيام الخمسة الماضية منافسات فئة المفاريد والحجايج واللقايا واليداع والثنايا والحول، وقد أقيمت في اليوم الختامي 5 أشواط، جاءت المنافسة في الشوط الأول على السيارة والثاني على الخنجر، وأما الثالث والرابع فخصصت لهما جوائز نقدية واختتم كل يوم بشوط لجعدان.
سن المفاريد

جاءت نتائج سن المفاريد في الشوط الأول والذي خصصت له سيارة بحصول برمودا على المركز الأول لمالكها عبدالله بن محمد الحرسوسي من ولاية هيماء، فيما ذهب المركز الثاني لصالح تحذير لمالكها راشد بن عبدالله السعيدي من ولاية صحم وفي المركز الثالث جاءت غند لمالكها سالم بن راشد بن سالم السندي من ولاية الكامل والوافي، وحلت أسطورة في المركز الرابع لمالكها منصور بن سيف البادي من ولاية صحم، واختتم الشوط الأول بحصول الدانة على المركز الخامس لمالكها الشيخ محمد بن عبدالله السعدي من ولاية السويق، وأقيم الشوط الثاني والذي خصص له الخنجر كجائزة المركز الأول والذي حصلت عليه معزة لمالكها محمد بن سالم الحرسوسي من ولاية هيماء، وفي المركز الثاني جاءت مياسة لمالكها عبيد بن جميل بن بخيت السناني من ولاية الخابورة وحلت في المركز الثالث الدماني لمالكتها صبحاء بنت حمد الدرعية من حمراء الدروع، وفي المركز الرابع جاءت الكايدة لمالكها الشيخ هيثم بن ناصر اليعقوبي من ولاية عبري، وحلت الهجانة السلطانية العمانية في المركز الخامس عبر خدود ومضمرها محمد بن ناصر الرشيدي.

سن الحجايج

شهد الشوط الأول لفئة الحجايج منافسة قوية بين ملاك الهجن في ميدان طوي الشاوي بولاية المصنعة، حيث جاءت نتائج الشوط بحصول الظبي على المركز الأول لمالكها حمد بن خلفان المعولي من ولاية وادي المعاول وفي المركز الثاني حلت فرحة الخليج ومالكها مصبح بن سالم السعيدي من ولاية الخابورة وفي المركز الثالث حلت منايف لمالكها الشيخ عبدالله بن علي المعمري من ولاية صحم، وفي المركز الرابع حلت بسم الله عليك ومالكها عبدالله بن محمد الحرسوسي من ولاية هيماء وذهب المركز الخامس لصالح فرحة همدان ومالكها الشيخ محمد بن فايل من ولاية ثمريت ، وجاءت نتائج الشوط الثاني لفئة الحجايج والذي جاءت جائزته الخنجر، وذهب لصالح غزلان الخليج ومالكتها صبحاء بنت حمد الدرعية من حمراء الدروع، وفي المركز الثاني حلت العيدهية، ومالكها حمدان عبدالله القريني من ولاية السويق، وفي المركز الثالث جاءت تراحيب، ومالكها حمد بن خلفان المعولي من ولاية وادي المعاول وحلت ريمة الخليج في المركز الرابع ومالكها راشد بن علي البادي من ولاية صحم، وفي المركز الخامس جاءت صعايب ومالكها سيف بن منصور البادي من ولاية صحم.

سن اللقايا

شهد شوط التحدي منافسة قوية بين أبكار اللقايا، حيث افتتحت منافسات مهرجان مزاينة الإبل أمس بهذا الشوط والتي جاءت نتائجه بحصول عزة على المركز الأول ومالكها حمد بن بن خلفان المعولي من ولاية وادي المعاول، وفي المركز الثاني حلت إنذار ومالكها الشيخ نصيب بن حمد الرواحي من ولاية نزوى وفي المركز الثالث جاءت دانة الخليج ومالكها ناصر بن سعيد المالكي من ولاية بركاء وذهب المركز الرابع لهوايل ومالكها الشيخ محمد بن فايل الكثيري من ولاية ثمريت وحلت في المركز الخامس غارة ومالكها عدنان بن أحمد البلوشي من ولاية المصنعة، بينما خطفت لكزس الأنظار في الشوط الرئيسي، حيث شهد الشوط الثاني لفئة اللقايا أبكار تحديا بالغا خلال لحظات الأخيرة والتي أعلنت تتوج لكزس ومالكها علي بن سيف الحوسني من ولاية الخابورة، وفي المركز الثاني حلت رمز السلطنة ومالكها الشيخ فهد بن سلطان الحوسني من ولاية الخابورة، وذهب المركز الثالث لمهراجة الخليج ومالكها خميس بن سعيد السناني من ولاية صحم وجاءت هيلمان في المركز الرابع ومالكها سعيد بن حميد الحوسني من ولاية الخابورة وفي المركز الخامس حلت الريم ومالكتها صبحاء بنت حمد الدرعية من حمراء الدروع.
سن اليداع

جاءت نتائج شوط التحدي لسن اليداع بحصد جمايل الصقيعة المركز الأول ومالكها سيف بن خميس البادي من ولاية صحم وفي المركز الثاني حلت رمز ومالكها الشيخ ماجد بن مصبح المعمري من ولاية صحم وذهب المركز الثالث لصالح وطن ومالكها خاطر بن فيوز الحوسني من ولاية الخابورة وفي المركز الرابع جاءت وهيلة ومالكها محمد بن أحمد الرواس من ولاية صلالة وحلت البويضا في المركز الخامس ومالكها محمد بن سالم السعدي من ولاية السويق، بينما ذهبت جائزة الخنجر للشوط الرئيسي من سن اليداع لصالح طرابلس مالكها سيف بن خميس البادي من ولاية صحم، وفي المركز الثاني حلت قوة العرب ومالكها فهم بن خميس السناني من ولاية صحم وفي المركز الثالث جاءت السلطنة والمملوكة للهجانة السلطانية ومضمرها محمد بن ناصر الرشيدي، وفي المركز الرابع حلت الظبية ومالكها سالم بن مصبح بن فهد البادي من ولاية صحم واختتم الشوط بحصول عزامة ومالكها أحمد بن هلال الدرعي من حمراء الدروع على المركز الخامس.

سن الثنايا

جاءت نتائج سن الثنايا بحصول شقرا على السيارة ومالكها حمدان بن عبدالله القريني من ولاية السويق، وفي المركز الثاني جاءت شبلة الخليج ومالكها الشيخ يماني بن سعيد الكثيري من ولاية ثمريت، وفي المركز الثالث حلت الشاهينية ومالكها ناصر بن جمعة السنيدي من ولاية الكامل والوافي، وذهب المركز الرابع لصالح قمة، ومالكها عبيد بن جميل السناني من ولاية الخابورة، بينما جاءت نتائج الشوط الرئيسي لسن الثنايا بحصول مصيحة على المركز الأول ومالكها سعيد بن سيف السعيدي من ولاية الخابورة، وفي المركز الثاني جاءت الفاتنة ومالكها حميد بن عبدالله القريني من ولاية السويق وحصدت الهجانة السلطانية ومضمرها محمد بن ناصر الرشيدي المراكز من الثالث حتى الخامس، حيث جاءت كبارة في المركز الثالث وحلت مياسة في المركز الرابع ودرع الجزيرة في المركز الخامس.
سن الحول

وفي شوط التحدي لسن الحول حصدت سمحة الخليج المركز الأول ومالكها غالب بن سعيد الرشيدي من ولاية بركاء، بينما حلت الريف في المركز الثاني ومالكها الشيخ عبدالله بن علي المعمري من ولاية صحم وفي المركز الثالث حلت حمراء عين ومالكها خميس بن مسعود الزدجالي من ولاية المصنعة وذهب المركز الرابع لصالح مياسة الخليج ومالكها سليمان بن حمد السندي من ولاية الكامل والوافي وذهب المركز الخامس لصالح سرابة ومالكها محمد بن سالم الرشيدي من ولاية بركاء ، بينما حصدت الظبية المركز الأول في شوط الخنجر والتي تعود ملكيتها للهجانة السلطانية ومضمرها محمد بن ناصر الرشيدي الذي كذلك سيطر على المركز الثاني عبر المطية مزايا ، ليترك المركز الثالث لصالح سمحة ومالكها سعود بن سالم المنعي من ولاية السويق وفي المركز الرابع حلت الهايلة التي تعود ملكيتها للهجانة السلطانية ومضمرها محمد بن ناصر الرشيدي وفي المركز الخامس جاءت سلطة والتي تعود ملكيتها للهجانة السلطانية ومضمرها محمد بن ناصر الرشيدي .

تحكيم المزاينة

تعتمد مسابقة المزاينة على شروط أساسية حيث تقوم لجنة التحكيم بعملية التسنين من خلال النظر إلى الناقة ومدى ملاءمتها للشروط التي تم الإعلان عنها من قبل الاتحاد العماني للسباقات الهجن ومن ثم يتم إدخال الهجن المطابقة للشروط واستبعاد الغير موافقة لشروط المسابقة، ومن ثم يتم ادخل الهجن في الدائرة وذلك لتحديد المشاركين في المسابقة. بعدها تقوم اللجنة باختيار 5 من الإبل في شوط التحدي والمعروف بشوط السيارة حيث يحصل صاحب المركز الأول على جائزة السيارة واختيار 10 من الإبل في شوط الخنجر للشوط الثالث واختيار 5 من الإبل في شوط الجعدان ويتم إعطاء العلامة من 100 درجة حيث يقيّم كل حكم لتجمع العلامات في النهاية لتحديد المراكز الأولى ويتم التقييم على أساس جمال الهجن، ويكون تركيز لجنة التحكيم في تقييمها على مقاييس محددة مثل انسيابية جسم الناقة والرقبة والسنام والوجه واتساع العينين والخطوات والقوائم والحركة والأذنين والفكين ووسع النحر وحجم الأنف وجاذبية ارتفاع الناقة وهي من أهم شروط الفوز والتتويج وغيرها من أجزاء جسم الناقة وهذه التفاصيل هي من تحدد أصحاب المراكز الأولى. وتشرف على مراحل السباق ثلاث لجان فنية تختص الأولى بالتسنين وتحديد الجمال المشاركة واللجنة الثانية بالتحكيم ولجنة الثالثة بالتظلم. ويشارك في لجنة التحكيم مجموعة من المحكمين ذوي خبرة عالية في الجمال لتؤدي لجنة التحكيم قسم اليمين للتحكيم بصدق بعيدا عن المصالح الشخصية وأن يكون التحكيم وفق الشروط واللوائح التي تم الإعلان عنها من قبل الاتحاد العماني للسباقات الهجن .
احتفالية ختامية

قال هاشل بن حارب السعدي عضو اللجنة الإعلامية: يأتي تنظيم مهرجان المزاينة بالمصنعة للحفاظ على السلالات الإبل الأصايل وحمايتها من عمليات التهجين وإبراز القيم الجمالية للمحليات الأصايل وتحفز ملاك الإبل على اقتنائها وإكثارها فضلا عن إتاحة التنافس ضمن مبدأ تكافؤ الفرص أمام مربي وملاك الإبل والحصول على جوائز المزاينة، وتتضمن فعاليات المزاينة عمليات العرض والتحكيم. وإعلان نتائج الفائزين بمراكز المهرجان يوميا. من جانبه قال حمدان بن عبدالله القريني مالك المصية شقرا الحاصلة على المركز الأول في الثنايا: إن شقرا لديها رصيد حافل بالإنجازات وسبق وان شرفت السلطنة في منافسات خارجية ، لتتوج اليوم في هذا المهرجان الرائع الذي جمع أصايل الهجن في مكان واحد ويسهم في تطوير واستمرارية هذه الرياضة التي لها ارتباط تاريخي، ونشكر القائمين على هذا المهرجان والعاملين فيها على تسخير كافة الإمكانيات للمشاركة في هذا المحفل الرائع. بينما قال غالب بن سعيد الرشيدي مالك سمحة الخليج الحاصلة على المركز الأول في سن الحول: نشكر الاتحاد العماني لسباقات الهجن على هذا التنظيم الرائع الذي لمسنا فيه كل جميل وحديث ونحث الاتحاد على مواصلة خطواته نحو التطوير وهذا بلا شك يطور ويسهم في الرقي بهذه الرياضة، والتي جعلت المنافسة قوية بين المشاركين في هذه المسابقة التي أتمنى أن تستمر في تطويرها عاما بعد عام.