«المروج للألبان» يعزز الأمن الغذائي بطاقة 26 ألف طن سنويا

كتب – عامر الأنصاري : أكد معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية أهمية مشروع «المروج للألبان» (قيد التأسيس) موضحًا أنه قطاع الثروة الحيوانية في محافظة ظفار، حيث يعنى بجمع وتصنيع حليب الإبل والأبقار، وبذلك سيساهم في سد بعض احتياجات البلاد وتوفير مصادر دخل للمربين». وقال في تصريح صحفي أمس على هامش اجتماع الجمعية العامة التأسيسية لشركة المروج إن المشروع سيسهم في تعزيز الأمن الغذائي للسلطنة وسيوفر فرص عمل للشباب العماني، وسيساهم في مكافحة التصحر، مشيرًا إلى أنه فريد من نوعه من حيث طبيعته ونوعه حيث يعتمد على جمع الألبان من المربين، وتم اختيار محافظة ظفار كونها تمتاز بتوفر ثروة حيوانية كبيرة من الأبقار والإبل». هذا ويتضمن المشروع خمس نقاط تجميع فيما تصل الطاقة الإنتاجية إلى 26 ألف طن سنويًا.